الصفحة التي تحاولون زيارتها قد تم أرشفتها ولا يمكن الوصول إليها. زوروا موقعنا الجديد trtarabi.com

ألمانيا تنتقد سياسة العقوبات الأميركية ضد الصين وروسيا وتركيا وإيران

وزير الخارجية الألماني، هايكو ماس
وزير الخارجية الألماني، هايكو ماس

انتقد وزير الخارجية الألماني هايكو ماس نهج الولايات المتحدة لسياسة العقوبات الاقتصادية. وأكد أن أوروبا تريد تقدما اقتصاديا مستقرا في تركيا.

وفي كلمة له أمام سفراء بلاده لدى الدول الأخرى في العاصمة برلين، توقف عند فرض الولايات المتحدة عقوبات على تركيا، وقال “نحن الأوروبيون مهتمون في التقدم الاقتصادي المستقر في تركيا”. وأوضح أنه سيبحث مع الحكومة التركية الوضع الاقتصادي خلال زيارته إليها الأسبوع المقبل.

وفي تعليقه على الرسوم الإضافية الأميركية على المنتجات الصينية، قال ماس، إن “الخلاف التجاري بين الولايات المتحدة والصين لا يقلقنا فقط، بل يضربنا أيضا”.

وأعرب الوزير الألماني، عن رغبة بلاده في مساعدة الشركات التي تريد البقاء في إيران قدر الإمكان رغم انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي.

وفيما يتعلق بالعقوبات الأميركية التي تؤثر على التجارة بين الاتحاد الأوروبي وروسيا، شدد ماس على أن الرغبة في التأثير على سياسة الطاقة الأوروبية عبر العقوبات أمر غير مقبول.

وتعقيبا على تهديدات ترمب لشركات السيارات الألمانية، قال ماس “السيارات الألمانية لا تشكل تهديدا على الأمن القومي الأمريكي، وإنما تجعل الشوارع الأمريكية أكثر أمانا”.

وشدد على ضرورة أن تتوحد أوروبا في مواجهة هذه التطورات، مضيفا أن “أوروبا ستكون لها ثقل في حال تحدثت بصوت واحد”.

وأعلنت إدارة ترمب خلال الأشهر الأخيرة سلسلة من الزيادات في الرسوم الجمركية لعدد من الدول، تتعلق بكندا والمكسيك والاتحاد الأوروبي وتركيا، بالإضافة إلى الصين.

TRT العربية – وكالات