الصفحة التي تحاولون زيارتها قد تم أرشفتها ولا يمكن الوصول إليها. زوروا موقعنا الجديد trtarabi.com

أنقرة تُدين هجومًا استهدف متظاهريين تركمان في كركوك العراقية

21123078_1412996255452858_1362118503_o2-979x640

أدانت الخارجية التركية، الجمعة، الهجوم الذي استهدف ليلة أمس المتظاهرين التركمان المنددين بالتزوير والتلاعب في نتائج الانتخابات البرلمانية العراقية بمدينة كركوك، وأسفر عن إصابة 3 أشخاص بجروح.

وقال بيان صادر عن الوزارة “تلقينا بحزن نبأ إصابة 3 مواطنين من أشقائنا جراء هجوم بقنبلة ألقيت على المتظاهرين التركمان الذين يواصلون مظاهراتهم السلمية منذ فترة بمدينة كركوك ضد ادعاءات تزوير وقعت في الانتخابات بالمحافظة”.

وأضاف “نُدين هذا الهجوم الدنيء الذي يبدو أنه جاء بتوجيه من بعض الجهات التي تتغذى من الاضطرابات وحالة عدم الاستقرار في كركوك، وننتظر من السلطات العراقية تقديم المسؤولين عن الهجوم إلى العدالة في أقرب وقت ممكن”. وتابع البيان: “نؤكد مرة أخرى أن هناك حاجة ملحة للتوصل إلى نتائج سريعة وجدية حول الادعاءات المتعلقة بالخروقات الانتخابية الخطيرة الواردة في بيانات الأمم المتحدة، وتقارير المراقبين في العراق، وفي مقدمتها محافظة كركوك، بطريقة شفافة ومرضية للرأي العام”.

وليلة أمس، وقع هجوم بقنبلة ألقيت على متظاهرين ومعتصمين تركمان ينددون بتزوير الانتخابات في كركوك، ما أدّى إلى إصابة 3 أشخاص بجروح، وإلحاق أضرار مادية بالسيارات. ومنذ إغلاق صناديق الاقتراع في 12 مايو/أيار الماضي، يحتج التركمان والعرب في كركوك على ما يقولون إنها عمليات تزوير وتلاعب رافقت الانتخابات، ويطالبون بإجراء عدّ وفرز يدوي للأصوات.

ويتهم المعترضون على النتائج حزب الاتحاد الوطني الكردي بتزوير النتائج، عبر برمجة الأجهزة الخاصة بالاقتراع الإلكتروني، لإعطاء نتائج محددة مسبقًا لصالحه، وهو ما ينفيه الحزب.

TRT العربية – وكالات