الصفحة التي تحاولون زيارتها قد تم أرشفتها ولا يمكن الوصول إليها. زوروا موقعنا الجديد trtarabi.com

“إخوان الأردن” يدعون حكومة بلادهم إلى قطع علاقاتها مع إسرائيل

thumbs_b_c_6c6fbabb0afecb1f8ae749a93b1f483d

دعت جماعة الإخوان المسلمين في الأردن، حكومة بلادها إلى قطع علاقاتها الدبلوماسية مع إسرائيل، “ووقف كافة أشكال التطبيع السياسي والاقتصادي والثقافي والزراعي مع هذا الكيان الغاصب”.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي، عقدته الجماعة، الثلاثاء 13 أكتوبر، في مقر حزب جبهة العمل الإسلامي “الذراع السياسي للجماعة”، وحضره مراقب عام الجماعة، “همام سعيد”، وأمين عام الحزب، “محمد الزيود”.

وطالبت الجماعة في بيان مشترك مع الحزب “الفصائل الفلسطينية للالتقاء على موقف موحد، واستراتيجية وطنية ثابتة للدفاع عن الشعب الفلسطيني وانتفاضته، لتحقيق أهدافه، ومغادرة مربع اتفاقية (أوسلو)، والعودة إلى خيار المقاومة، لتحرير كامل التراب الفلسطيني”.

وقال مراقب عام الجماعة، إن “السلطة الوطنية الفلسطينية، باتت وكأنها حارسة حصرية على الاحتلال”، داعياً إياها بالتوقف عن ذلك.

وطالب البيان، بالإفراج عن الجندي الأردني، أحمد الدقامسة، المحكوم عليه في الأردن بالسجن المؤبد، إثر قتله 7 سائحات إسرائيليات عام 1997، قال إنهن سخرن منه أثناء تأديته الصلاة في منطقة الباقورة الأردنية المحاذية لفلسطين المحتلة.

ووجه البيان دعوة إلى مسيرة كبيرة في العاصمة عمّان، الجمعة القادمة، للدفاع عن الأقصى والمقدسات من أمام المسجد الحسيني وسط العاصمة، وأعلن عن إطلاق حملة إغاثة باسم حزب جبهة العمل الإسلامي لدعم صمود الفلسطينيين، وفتح مقرات وفروع الحزب لاستقبال المواد الاغاثية والتبرعات.

وفي حصيلة لوزارة الصحة الفلسطينية، فقد استشهد 30 فلسطينياً في الضفة الغربية والقدس وقطاع غزة، بينهم 7 أطفال، منذ بداية شهر أكتوبر/ تشرين أول الجاري.

وقالت الوزارة في بيان صحفي إن “19 فلسطينياً قتلوا في الضفة الغربية والقدس المحتلة، منهم ثلاثة الثلاثاء، فيما قتل11 مواطناً في قطاع غزة”.

وبحسب الوزارة، فقد أُصيب ما يزيد عن 1400 فلسطيني بالرصاص الحي والمطاطي، فيما بلغ عدد المصابين بالاختناق ما يزيد عن الـ4000 مواطن.

وكالة الأناضول