الصفحة التي تحاولون زيارتها قد تم أرشفتها ولا يمكن الوصول إليها. زوروا موقعنا الجديد trtarabi.com

الحرب التجارية بين أمريكا والصين تقرّب الاتحاد الأوروبي واليابان

رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي، مع رئيس المجلس الأوروبي، دونالد توسك، ورئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر
رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي، مع رئيس المجلس الأوروبي، دونالد توسك، ورئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر

وقعت اليابان والاتحاد الأوروبي اتفاق تجارة حرة واسع النطاق اليوم الثلاثاء يأمل الطرفان في أن يقوم بدور معادل لقوى الحماية التجارية التي أطلقتها السياسات التجارية للرئيس الأمريكي، دونالد ترامب.

ويأتي الاتفاق التجاري الطموح، الذي يخلق أكبر منطقة اقتصادية مفتوحة في العالم، في ظل مخاوف من أن حربا تجارية بين الولايات المتحدة والصين ستقلص دور التجارة الحرة في النظام الاقتصادي العالمي.

وقال رئيس الوزراء الياباني، شينزو آبي، في مؤتمر صحفي بعد مراسم التوقيع “هناك مخاوف متزايدة بشأن الحماية التجارية، لكنني أريد أن تقود اليابان والاتحاد الأوروبي العالم عبر رفع راية التجارة الحرة”.

وفرضت الولايات المتحدة هذا الشهر رسوما نسبتها 25 بالمئة على سلع صينية بقيمة 34 مليار دولار لخفض العجز التجاري الأمريكي مع الصين، وسرعان ما ردت الصين بزيادة رسوم على سلع أمريكية.

والاتفاق التجاري بين اليابان والاتحاد الأوروبي أيضا مؤشر على تغير العلاقات العالمية في الوقت الذي يُبعد فيه ترامب الولايات المتحدة عن حلفاء قدامى مثل الاتحاد الأوروبي وحلف شمال الأطلسي وكندا.

وقال رئيس المجلس الأوروبي، دونالد توسك، الذي يتحدث نيابة عن زعماء دول الاتحاد الأوروبي البالغ عددها 28 دولة، للصحفيين “نبعث رسالة واضحة بأننا نقف ضد الحماية التجارية”.

ويُلغي الاتفاق رسوما جمركية يفرضها الاتحاد الأوروبي بنسبة عشرة بالمئة على السيارات اليابانية، وأخرى بنسبة ثلاثة بالمئة يفرضها على معظم قطع غيار السيارات. كما سيُلغي الاتفاق رسوما جمركية تفرضها اليابان نسبتها نحو 30 بالمئة أو أكثر على معظم الأجبان التي ينتجها الاتحاد الأوروبي ورسوما بنسبة 15 بالمئة على النبيذ، ويسمح بالمشاركة في العطاءات العامة الكبيرة في اليابان.

TRT العربية – وكالات