الصفحة التي تحاولون زيارتها قد تم أرشفتها ولا يمكن الوصول إليها. زوروا موقعنا الجديد trtarabi.com

الرئاسة التركية تدين بشدة الهجوم المسلح على التجمع الانتخابي لـ”العدالة والتنمية”

20180614_2_30916811_34669174_Web

أدان المتحدث باسم الرئاسة التركية، إبراهيم كالن، هجومًا استهدف أنصار حزب العدالة والتنمية الحاكم، في قضاء سوروج بولاية شانلي أورفة، جنوب شرقي البلاد، الخميس.

جاء ذلك في تغريدات نشرها كالن عبر حسابه على “تويتر”، وصف فيها الهجوم بـ”الجريمة النكراء”، متوعدًا بالكشف عن المتورطين وتقديمهم للعدالة. كما أكد المتحدث، وفاة “محمد علي” شقيق النائب البرلماني عن حزب العدالة والتنمية “خليل إبراهيم يلدز”، متأثرًا بإصابته خلال الهجوم.

 

وفي وقت سابق اليوم، قُتل 3 أشخاص وأصيب 11 آخرون، الخميس، في هجوم مسلح استهدف أنصار حزب “العدالة والتنمية” الحاكم، في ولاية “شانلي أورفة” جنوب شرقي تركيا، وفق حصيلة أولية.

وقال بهاء الدين يلدز، رئيس فرع الحزب في الولاية، لوكالة الأناضول التركية، إن مسلحين من أنصار “حزب الشعوب الديمقراطي” المعارض، شنّوا هجومًا مسلحًا على تجمع انتخابي للنائب عن “العدالة والتنمية” في قضاء سوروج، “خليل إبراهيم يلدز”.

وأوضح “يلدز” أن اشتباكاً وقع بين الطرفين، إثر رد أنصار حزب “العدالة والتنمية” على إطلاق النار، ما أسفر عن مقتل 3 أشخاص وإصابة 11 آخرين، على الأقل، لافتًا إلى أن من بين الضحايا “محمد علي يلدز”، الشقيق الأكبر للمرشح البرلماني، مشيرًا أنه توفي في المستشفى متأثرًا بجراحه.

TRT العربية – وكالات