الصفحة التي تحاولون زيارتها قد تم أرشفتها ولا يمكن الوصول إليها. زوروا موقعنا الجديد trtarabi.com

السعودية تسمح للأطباء المتدربين بالبقاء مؤقتا في كندا

مستشفى كندي - أرشيفية
مستشفى كندي - أرشيفية

قرّرت السلطات السعودية السماح للأطباء السعوديين المتدربين في المستشفيات الكندية بالبقاء فيها لحين إيجاد البدائل اللازمة ونقلهم إلى بلدان أخرى.

يعني القرار السعودي الجديد بحسب ما أوردت وسائل إعلام كندية، عدم شمول هؤلاء المتدربين في المهلة التي أعطتها وزارة التعليم السعودية لأكثر من 12 ألف طالب مبتعث مع عائلاتهم للرجوع إلى السعودية عقب قطع العلاقات الدبلوماسية مع كندا.

كان الأطباء السعوديون المشمولون في برامج الزمالة الطبية، وكذلك المتدربون في مستشفيات كندا، والبالغ عددهم 1053 طبيبًا وطبيبة قد تلقوا تعليمات جديدة عبر البريد الإلكتروني في وقت متأخر من بعد ظهر أمس الاثنين من وزارة التعليم السعودية تشير إلى أنهم “سيستمرون في وظائفهم لحين ترتيب مهمة بديلة لهم” على حدّ قول أندرو بادموس، الرئيس التنفيذي للكلية الملكية للأطباء والجراحين في كندا، بينما استمر قرار مغادرة الآلاف من الطلاب السعوديين الآخرين الذين يدرسون في الجامعات الكندية.

جدير بالذكر أن هذا الاستثناء يعد الثاني في حق الأطباء المتدربين السعوديين، حيث ذكرت وكالة رويترز في وقت سابق نقلًا عن خمس جامعات كندية حصول الأطباء السعوديين على مهلة مؤقتة ٣ أسابيع إضافية للبقاء في برامجهم، دون معرفة سبب هذا التمديد.

تأتي هذه الإجراءات السعودية عل خلفية توتر دبلوماسي تصاعد بين البلدين، بعد أن دعت وزيرة الشؤون الخارجية الكندية، كريستينا فريلاند، السعودية لإطلاق سراح نشطاء معتقلين.

TRTالعربية