الصفحة التي تحاولون زيارتها قد تم أرشفتها ولا يمكن الوصول إليها. زوروا موقعنا الجديد trtarabi.com

العاهل السعودي يرحب بالهدنة بين الحكومة الأفغانية وحركة طالبان ويدعو إلى تمديدها

العاهل السعودي، الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود
العاهل السعودي، الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود

رحب العاهل السعودي، الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، بالهدنة بين الحكومة الأفغانية وحركة طالبان، التي تم التوصل إليها خلال أيام عيد الفطر.

جاء ذلك في بيان صادر عن الديوان الملكي، مساء الأربعاء، اعتبر فيه العاهل السعودي، الهدنة “خطوة مباركة” معلنا تأييده لها، ومعربا عن أمله “في أن يتم تجديدها والبناء عليها لفترة أطول ليتسنى لجميع الأطراف العمل على تحقيق السلام للشعب الأفغاني”.

وذكر البيان، أن الملك سلمان، يتابع باهتمام بالغ الهدنة التي تم التوصل إليها، قائلا إن “الشعب الأفغاني الذي عانى كثيرا من ويلات الحروب يتطلع ويتطلع معه العالم الإسلامي، إلى طي صفحة الماضي وفتح صفحة جديدة قائمة على التسامح والتصالح ونبذ العنف والمحافظة على حياة الأبرياء استناداً إلى التعاليم الإسلامية”.

وأشاد الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي، يوسف بن أحمد العثيمين “بالاهتمام الكبير الذي يوليه الملك سلمان، العالم الإسلامي وقضاياه ومتابعته المستمرة لكل ما يخص المسلمين دولا وشعوبا”.

وتطرق العثيمين في تصريحات نقلها عنه الديوان الملكي السعودي، إلى اهتمام ولي عهد المملكة، الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز “بمحاربة الإرهاب والتطرف وجمعه الدول الإسلامية في التحالف العسكري لمحاربة الإرهاب، وتقديمه المبادرات العديدة لإشاعة الاعتدال والوسطية ونبذ العنف والتعصب”.

وفي 7 يونيو/ حزيران الجاري، أعلن الرئيس الأفغاني أشرف غني، وقفا أحادي الجانب لعمليات الحكومة ضد “طالبان”، لمدة أسبوع، اعتبارًا من 12 من الشهر ذاته.

وبعد ذلك بيومين، أعلنت “طالبان”، وقفًا للهجمات على قوات الحكومة لمدة 3 أيام خلال عيد الفطر.

والسبت الماضي، أعلن الرئيس الأفغاني، تمديد الهدنة مع حركة “طالبان” من جانب واحد، لفترة إضافية، لم يحددها، فيما لم تعلن “طالبان” عن تمديد الهدنة.

وتشهد أفغانستان مواجهات شبه يومية بين عناصر الأمن والجيش الأفغاني من جهة، ومقاتلي طالبان من جهة أخرى، تسفر عن سقوط قتلى من الطرفين، فضلا عن عمليات جوية تنفذها الطائرات الأفغانية.

TRT العربية – وكالات