الصفحة التي تحاولون زيارتها قد تم أرشفتها ولا يمكن الوصول إليها. زوروا موقعنا الجديد trtarabi.com

باكستان: اتّهامات ترامب لنا بدعم إرهابيين تتناقض مع الحقائق

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب
الرئيس الأمريكي دونالد ترامب

رفضت باكستان، الثلاثاء، اتهامات أمريكية لها “بتوفير ملاذات آمنة لإرهابيين”، قائلة إن تلك المزاعم “تتعارض مع الحقائق”.

جاء ذلك في بيان صدر عقب اجتماع للجنة الأمن الوطني الباكستاني برئاسة رئيس الوزراء شهيد خاقان عباسي، وحضور كبار المسؤولين في القوات المسلحة.

وأعرب البيان عن “خيبة أمل عميقة” إزاء الاتهامات الأخيرة من مسؤولين أمريكيين، من بينهم الرئيس دونالد ترامب.

وقال إن “اتّهامات الرئيس الأمريكي غير مفهومة تمامًا وتتناقض مع الحقائق بشكل واضح، وتنكر عقود التضحيات التي قدمتها الأمة الباكستانية”.

وأضاف البيان أن “باكستان لن تتهور في ردّها وستظل ملتزمة بلعب دور بنّاء تجاه عملية السلام الأفغانية بقيادة أفغانستان، ليس فقط من أجل شعبهم فحسب، وإنما من أجل سلامة وأمن المنطقة والمجتمع الدولي”.

وتابع: “لا يمكن الاستهانة بفقدان عشرات الألوف من المدنيين الباكستانيين وقوات الأمن، لأرواحهم، من خلال ربط الأمر بقيمة ماديّة والتي هي بالأساس مبالغ فيها”، في إشارة إلى قول ترامب إن بلاده قدمت لباكستان 33 مليار دولار خلال 15 سنة.

ولفت البيان إلى أن “حملة مكافحة الإرهاب التي قادتها باكستان شكلت حصنًا أمام توسع العشرات من المنظمات الإرهابية الحالية الفاعلة في أفغانستان، وهى حقيقة اعترفت بها السلطات الأمريكية على أعلى المستويات”.

ومساء أمس الإثنين، استدعت الخارجية الباكستانية السفير الأمريكي في إسلام أباد ديفيد هيل؛ للاحتجاج على اتهامات ترامب.

وقال ترامب في تغريدة على حسابه بموقع “تويتر”، أمس: “الولايات المتحدة قدمت بغباء لباكستان أكثر من 33 مليار دولار على شكل مساعدات على مدى السنوات الـ15 الماضية، وهم لم يعطونا سوى الأكاذيب والخداع، ظنًا منهم أن قادتنا حمقى”.

وأضاف: “هم يوفرون ملاذًا آمنًا للإرهابيين الذين نصطادهم في أفغانستان”.