الصفحة التي تحاولون زيارتها قد تم أرشفتها ولا يمكن الوصول إليها. زوروا موقعنا الجديد trtarabi.com

بومبيو يتهم روسيا بتقويض أثر العقوبات الدولية على كوريا الشمالية

اتهم وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، روسيا بالسعي بشكل حثيث لتقويض أثر العقوبات الدولية على كوريا الشمالية.

وقال بومبيو في مؤتمر صحفي في وزارة الخارجية إن تطبيق العقوبات التي فرضتها الأمم المتحدة ضروري لتحقيق هدف نزع السلاح النووي لكوريا الشمالية.

وجاءت تصريحات بومبيو بعد أن اتهمت السفيرة الأمريكية لدى الأمم المتحدة نيكي هيلي م وسكو يوم الخميس (13 سبتمبر ايلول) بالسعي للتستر على انتهاكات ارتكبها روس لعقوبات الأمم المتحدة المفروضة على كوريا الشمالية بعد أن سعت لإدخال تغييرات على تقرير مستقل بشأن انتهاك العقوبات.

وفي ذات السياق، دعت الولايات المتحدة مجلس الأمن الدولي إلى اجتماع طارئ الإثنين المقبل، بدعوى أن بعض الدول “أجهضت وعرقلت” العقوبات المفروضة على كورياالشمالية.

وقال بيان صادر عن البعثة الأمريكية إن “الاجتماع سيناقش موضوع تطبيق العقوبات الأمريكية تجاه كوريا الشمالية”.

 

واتهمت المندوبة الأمريكية الدائمة لدى الأمم المتحدة، نيكي هيلي، روسيا بممارسة ضغوط على لجنة الخبراء المعنية بمتابعة العقوبات المفروضة على بيونغ يانغ.

وقالت هيلي بأنها “أصيبت بخيبة أمل جراء خضوع لجنة الخبراء المعنية بمتابعة العقوبات المفروضة على بيونغ يانغ، لضغوط روسية، وإجرائها تغييرًا على تقرير يفترض أن يكون مستقلا”.

وتخضع كوريا الشمالية، إلى سلسلة من العقوبات الاقتصادية والتجارية والعسكرية، بموجب حزمة من قرارات اتخذها مجلس الأمن الدولي منذ 2006، بسبب برامجها الصاروخية والنووية.

وفي فبراير/ شباط الماضي قرر مجلس الأمن بالإجماع، تمديد العقوبات المفروضة على بيونغ يانغ لمدة عام ينتهي في 19 نيسان/أبريل 2019.

وأكد القرار أن “انتشار الأسلحة النووية والبيولوجية وكذلك وسائل إيصالها لا يزال يشكل تهديدًا للسلم والأمن الدوليين”.

TRT العربية – وكالات