الصفحة التي تحاولون زيارتها قد تم أرشفتها ولا يمكن الوصول إليها. زوروا موقعنا الجديد trtarabi.com

تأخير أعمال التشييد يلغي عقد شركة حكومية من مشروع سد النهضة الإثيوبي

كان من المفترض أن يتم الانتهاء من المشروع خالال خمس سنوات
كان من المفترض أن يتم الانتهاء من المشروع خالال خمس سنوات

أعلن رئيس الوزراء الإثيوبي أبي أحمد إلغاء عقد شركة المعادن والهندسة (ميتيك) المشاركة في أعمال سد النهضة، بسبب تأخرها البالغ في استكمال المشروع.

نشأ الخلاف بين شركة ساليني إمبريجيلو الإيطالية القائمة على مشروع بناء السد، وشركة المعادن والهندسة (ميتيك) التي يديرها الجيش الإثيوبي، والتي كانت مسؤولة عن توفير القطاعات المعدنية الخاصة بالمكونات الكهروميكانيكية والهيدروليكية، بسبب تأخرها في القيام بعملها ما دفع الشركة الإيطالية لمطالبتها بتعويضات مالية.

وقد صرح أبي أحمد خلال مؤتمر صحفي صباح الإثنين، أن المشروع الذي كان من المفترض أن يكتمل خلال خمس سنوات، لم يدخل حيز التنفيذ بعد مرور ما يقارب الثماني سنوات، ما حتّم اتخاذ قرار بإلغاء عقد الشركة الإثيوبية (ميتيك)، وعرض الأمر على شركات تمتلك الخبرة اللازمة.

ويعتبر سد النهضة، البالغة طاقته ٦ آلاف ميجاوات، والذي اكتمل بنسبة ٦٠٪، هو حجر الأساس لتحقيق أهداف إثيوبيا في التحول لأكبر مصدر للكهرباء في أفريقيا، كما تستخدمه الحكومة للترويج لإصلاحاتها الاقتصادية.

TRT العربية – وكالات