الصفحة التي تحاولون زيارتها قد تم أرشفتها ولا يمكن الوصول إليها. زوروا موقعنا الجديد trtarabi.com

رسميا.. مواقع التواصل في مرمى المراقبة بمصر

صورة أرشيفية لقوات أمن مصرية تقف خارج محكمة لحراستها في القاهرة - رويترز
صورة أرشيفية لقوات أمن مصرية تقف خارج محكمة لحراستها في القاهرة - رويترز

صدّق الرئيس عبد الفتاح السيسي على قانون لتنظيم الصحافة والإعلام يسمح بمراقبة بعض حسابات مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي، حسب ما نشرت الجريدة الرسمية في مصر، يوم السبت.

وبحسب الجريدة الرسمية فإنه “يعمل بهذا القانون في اليوم التالي لنشره (الأحد)”.

وبموجب القانون، الذي أقره غالبية نواب البرلمان في تموز/يوليو الماضي، يحق للمجلس الأعلى لتنظيم الإعلام والمشكل بقرار رئاسي عام 2017، متابعة كل موقع إلكتروني شخصي أو مدونة إلكترونية شخصية أو حساب إلكتروني شخصي يبلغ عدد متابعيه خمسة آلاف او أكثر.

وللمجلس الأعلى الحق في وقف أو حجب هذه الحسابات الشخصية في حال “نشر أو بث أخبار كاذبة أو ما يدعو أو يحرض على مخالفة القانون أو إلى العنف أو الكراهية”.

ويقبع في السجون المصرية أكثر من ثلاثين صحافيا، كما تم حجب أكثر من 500 موقع إلكتروني في مصر، وفقا لاحصائيات نشرتها منظمة مراسلون بلا حدود.

وبحسب التصنيف الدولي لحرية الصحافة للعام 2018، فان مصر تحتل المرتبة الـ161 في قائمة تضم 180 دولة، وفقا للمنظمة.

وشنت الأجهزة الأمنية خلال الأشهر القليلة الماضية حملة توقيفات شملت معارضين ومدونين وصحافيين وناشطين على شبكات التواصل الاجتماعي بتهم “الانضمام لجماعة إرهابية” أو “نشر أخبار كاذبة”.

TRTالعربية-وكالات