الصفحة التي تحاولون زيارتها قد تم أرشفتها ولا يمكن الوصول إليها. زوروا موقعنا الجديد trtarabi.com

عريقات: لا يوجد شريك في إسرائيل لعملية السلام

أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، صائب عريقات
أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، صائب عريقات

اعتبر أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، صائب عريقات، اليوم الأربعاء، أنه “لا يوجد شريك في إسرائيل لعملية السلام”.

جاء ذلك خلال لقائه في اجتماعات منفصلة، برام الله، مع مبعوثي عملية السلام بالشرق الأوسط، الروسي سيرجي فرشنيين، والأوروبي فرناندو جنتليني، والسويدي بير أورنوس، إضافة للمستشار الدبلوماسي للرئيس الفرنسي أورلين ليشفالير، بحسب بيان صادر عن مكتب المسؤول الفلسطيني وصل الأناضول نسخة منه.

وقال عريقات، إنه “لا يوجد شريك في إسرائيل لعملية السلام لأن الحكومة الإسرائيلية اختارت طريق المستوطنات وفرض الوقائع الاحتلالية على الأرض والحصار والإغلاق وهدم البيوت والتطهير العرقي والاغتيالات والإعدامات الميدانية والاعتقالات ضد الفلسطينيين”.

وجدد التأكيد على أن إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب “لم تعد شريكا أو وسيطا أو أو راعيا لعملية السلام بعد انحيازها الأعمى لممارسات وسياسات الحكومة الإسرائيلية”، عبر قرارها الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.

ودعا المسؤول الفلسطيني روسيا والاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة، الأعضاء باللجنة “الرباعية الدولية حول الشرق الأوسط”، إلى إلزام الولايات المتحدة (العضو الرابع باللجنة) بمبادئ وأسس “الرباعية” المستندة إلى القانون الدولي، لضمان تحقيق استقلال دولة فلسطين على حدود يونيو/ حزيران 1967، وعاصمتها القدس الشرقية.

يشار إلى أنه في 6 ديسمبر/كانون الأول الماضي، قرر ترامب، اعتبار القدس عاصمة مزعومة لإسرائيل، القوة القائمة بالاحتلال، والبدء بنقل سفارة بلاده من تل أبيب إلى المدينة الفلسطينية المحتلة.

ومنذ أبريل/نيسان 2014، توقفت مفاوضات السلام بين الجانبين، الفلسطيني والإسرائيلي، بسبب رفض إسرائيل وقف الاستيطان والقبول بحدود ما قبل حرب عام 1967 كأساس لحل الدولتين.

TRT العربية – وكالات