الصفحة التي تحاولون زيارتها قد تم أرشفتها ولا يمكن الوصول إليها. زوروا موقعنا الجديد trtarabi.com

“غضبة حكومية” على وزير مغربي شارك في الاحتجاج على حملة المُقاطعة الاقتصادية

الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة، المكلف بالشؤون العامة والحكامة، لحسن الداودي
الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة، المكلف بالشؤون العامة والحكامة، لحسن الداودي

في سابقة من نوعها بالمغرب، خرج ليلة أمس الثلاثاء، الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة، المكلف بالشؤون العامة والحكامة، لحسن الداودي، للاحتجاج أمام البرلمان مع عمال شركة “سنطرال دانون” التي تخوض أطياف من الشعب المغربي حملة مقاطعة لمنتجاتها ضمن حملة شعبية واسعة ضد الغلاء تشمل شركات أخرى.

الوقفة نظمها نحو ألفي عامل في شركة “سنطرال دانون” التابعة لمجموعة دانون الفرنسية، احتجاجا على تهديدات بفقد وظائفهم، بعد أن أعلنت الشركة الأسبوع الماضي أنها ستسرح العمال المرتبطين بها بعقود قصيرة الأجل، كما ستخفض كمية الحليب التي تجمعها من 120 ألف مزارع بواقع 30 في المئة.

وحمل المحتجون الحكومة المغربية المسؤولية في حال فقدانهم لوظائفهم، رافعين أيضا لافتات تطالب المواطنين بوقف المقاطعة. المثير للاهتمام أن الوزير المغربي رفع مع المحتجين ذات الشعارات قائلا إن “الاقتصاد المغربي في خطر”.

غضب حكومي وشعبي:

أثار خروج لحسن الداودي، الجدل في الأوساط السياسية والعامة، فتداولت المواقع الصحفية المغربية نقلا عن مسؤول في الحكومة المغربية، أخبارا عن “غضبة حكومية” على الوزير، عبّر عنها رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني في اتصال هاتفي أجراه مع الداودي عقب الوقفة، وصف فيها ما قام به بـ”العمل غير اللائق”.

ونفى الداودي، صحة هذه الأخبار في تصريح نقله عنه موقع “هسبريس” الإلكتروني المغربي، قائلا إن “رئيس الحكومة تواصل معه لمتابعة الأمر ومعرفة تفاصيله دون أن يوجه له أي توبيخ”، بينما عبرت قيادات في حزب العدالة والتنمية الحاكم، والذي ينتمي إليه الداودي، عن استهجانها لخروجه، فكتب نائب الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، سليمان العمراني، على حسابه الشخصي على موقع فايسبوك، إنه “لم يقتنع يوما أنه يمكن لبرلماني أو وزير أن يحتج بالوقفات إلا إذا كان ذلك في قضايا الأمة أو الوطن، لما لهما من الآليات التي تمكنهما من القيام بمهامهما من مواقعهما دفاعا عن الشعب. على كل حال كل واحد مسؤول عن تصرفاته”.

1

 

وفي السياق ذاته أشار رئيس فريق العدالة والتنمية بمجلس المستشارين، نبيل الشيخي، إلى أن “خروج وزير للاحتجاج مع عمال شركة يدافعون عن أوضاعهم في مقابل رأي تبنته شريحة واسعة من المجتمع بخصوص موضوع المقاطعة يعتبر قمة العبث والاستهتار الذي يَسْتَوجِبُ وقفة حقيقية”.

54354

وتواترت ردود فعل المغاربة بشأن خرجة الداودي على مواقع التواصل الاجتماعي على عدة هاشتاغات أبرزها #خليه_يريب و#مقاطعون، واستنكرت تدويناتهم وتغريداتهم “خروج وزير في حكومة قائمة إلى الشارع من أجل الاحتجاج مع عمال شركة تضرّ القدرة الشرائية للمواطنين”، مطالبين إياه بتقديم استقالته.

543

 

333

حملة مقاطعة غير مسبوقة في المغرب

تدخل حملة المقاطعة في المغرب شهرها الثاني، وتعد الأشد تأثيرا في البلاد منذ احتجاجات سنة 2011، حيث أدت إلى تهديد شركات كبرى “يملكها أشخاص زاوجوا بين السلطة والمال” حسب تصريح للناشط المؤيد للحملة، فؤاد عبد المومني، نقلته عنه وكالة رويترز، وذلك في إشارة إلى شركة بيع الوقود التي يملكها وزير الفلاحة المغربي، عزيز أخنوش، وشركة للمياه المعدنية تملكها الرئيسة السابقة للاتحاد العام لمقاولات المغرب، مريم بنصالح، وشركة فرنسية للحليب.

ويطالب المقاطعون بخفض أسعار السلع التي تقدمها هذه الشركات إلى مستويات “عادلة” تتناسب مع القدرة الشرائية للمواطنين. وأظهر مسح أجرته صحيفة ليكونوميست المغربية، أن 42 % يدعمون المقاطعة، ومن بين مؤيدي الحملة استهدف 95% منهم الحليب و78 % المياه المعدنية و52 % محطات البنزين.

وبدأت الشركات المقاطعة تتحدث عن خسائرها نتيجة للحملة، حيث أقرت شركة “سنطرال دانون” بتأثر مبيعاتها دون أن تذكر أية أرقام أو تفاصيل، بينما تتحدث المندوبية السامية للتخطيط في المغرب عن ارتفاع معدل التضخم السنوي لأسعار المستهلكين بنسبة 2.7 بالمئة، بسبب ارتفاع أسعار الغذاء في الأساس.

وأمام هذا الوضع، قدمت الشركات المُقاطعة عروضا تخفيضية بعد الحملة، بينما كررت الحكومة المغربية مطالباتها بوقف المقاطعة “لإضرارها بالاقتصاد الوطني ودفعها المستثمرين لمغادرة البلاد”، إلا أن المُقاطعين يرون في “الحملة صرخة اجتماعية على تردي الأوضاع الاقتصادية للمغاربة ما يتطلب سياسة إصلاحية شاملة” بالأخص وأنه لا تتبناها أي جهة سياسية أو أي من هيئات المجتمع المدني.

وهو الموقف الذي بات أكثر وضوحا مع ظهور دعوات جديدة لمقاطعة مهرجان “موازين” العالمي الذي تستضيفه سنويا العاصمة المغربية الرباط، بلغت حدّ بعث رسائل للفنانين المعلن عن مشاركتهم به للاعتذار عن “دفع أجورهم من جيوب الفقراء”.

54654

656466
TRT العربية