الصفحة التي تحاولون زيارتها قد تم أرشفتها ولا يمكن الوصول إليها. زوروا موقعنا الجديد trtarabi.com

قافلة مساعدات أممية تدخل الغوطة الشرقية بعد تأخيرها من قبل نظام الأسد

20180305_2_29056782_31355037_Web

دخلت قافلة مساعدات تابعة للأمم المتحدة إلى الغوطة الشرقية بريف دمشق، اليوم الإثنين، بعد  تأخير تجاوز الثلاث ساعات.

وحدث هذا التأخير بسبب تواصل قصف قوات النظام على الغوطة، بجانب التفتيش الدقيق للقافلة من جانب قوات النظام، التي أفرغت ثلاث شاحنات تحمل مواد طبية من محتوياتها.

القافلة تجاوزت حاجز “مخيم الوافدين”، التابع للنظام والمتاخم للغوطة، واتجهت إلى مدينة دوما، حيث سيتم إفراغ حمولتها. وتزامن دخول القافلة مع تواصل القصف على مدن وبلدات الغوطة الشرقية، حيث سقطت خمس قذائف مدفعية على دوما.

وقال مكتب الأمم المتحدة في جنيف  إن النظام منع دخول ثلاث شاحنات محملة بمواد طبية، حيث دخلت تلك الشاحنات وهي شبه فارغة.

وتحاصر قوات النظام نحو 400 ألف مدني في الغوطة، منذ أواخر 2012، حيث تمنع دخول المواد الغذائية والمستلزمات الطبية إليهم. وأفاد مكتب الشؤون الإنسانية التابع للأمم المتحدة، في بيان، في وقت سابق اليوم، بأن القافلة تضم 46 شاحنة، وتحمل مستلزمات صحية ومواد تغذية وطعام، وستصل إلى 27 ألف و 500 شخصا في  دوما.

وقال منسق الأمم المتحدة المقيم للشؤون الإنسانية في سوريا، علي الزعتري: “نأمل أن تتقدم القافلة كما هو مقرر، وستتبعها قوافل أخرى. فرقنا على الأرض على استعداد للقيام بكل ما هو مطلوب لتحقيق ذلك”، وفق البيان.

ودخلت آخر قافلة مساعدات أممية الغوطة الشرقية، منتصف فبراير/ شباط الماضي.

واعتبر نشطاء آنذاك أن تلك القافلة مضللة وغير كافية، إذ لم تكف المساعدات سوى 1440 عائلة، وهو عدد ضئيل مقارنة بعدد العائلات المحتاجة في الغوطة، وهم بعشرات الآلاف.

والغوطة هي آخر معقل كبير للمعارضة قرب دمشق، وإحدى مناطق “خفض التوتر”، التي تمّ الاتفاق عليها في محادثات العاصمة الكازاخية أستانة، عام 2017.

وتبنى مجلس الأمن الدولي، في 25 فبراير/ شباط الماضي، قرارا يدعو إلى وقف إطلاق النار في عموم سوريا لمدة ثلاثين يوما، لكن الهدنة لم تدخل حيز التنفيذ.

واقترحت روسيا، الإثنين الماضي، هدنة من طرف واحد تستمر خمس ساعات يوميا في الغوطة الشرقية، للسماح للسكان بالمغادرة وبدخول المساعدات، عبر ما تصفه بـ”الممر الإنساني”، لكنه لم يتحقق أيضا مع استمرار قصف قوات النظام.

TRT العربية – وكالات 

20180305_2_29056782_31355033_Web 20180305_2_29056782_31355034_Web 20180305_2_29056782_31355035_Web 20180305_2_29056782_31355036_Web 20180305_2_29056782_31355037_Web 20180305_2_29056782_31355038_Web 20180305_2_29056782_31355039_Web