الصفحة التي تحاولون زيارتها قد تم أرشفتها ولا يمكن الوصول إليها. زوروا موقعنا الجديد trtarabi.com

متطوعات تركيات من إزمير تنضمن الى قافلة “الضمير”

20180307_2_29088771_31402165_Web

توجهت مجموعة نساء متطوعات من ولاية إزمير، إلى ولاية هطاي جنوبي تركيا، للتعبير عن دعمهن لقافلة “الضمير” التي تهدف لإسماع صرخات السوريات المعتقلات بشكل غير قانوني في سجون نظام الأسد، والتأكيد على ضرورة الإفراج عنهن.

وأفاد مراسلنا أن مجموعة مؤلفة من 32 سيدة، تجمعت أمام مكتب هيئة الإغاثة الإنسانية بإزمير، وتلت بيانًا صحفيًا قبيل توجهها إلى هطاي.

وقالت المتطوعة “شيماء نور ألتون أوق”: إن النظام السوري قتل نحو مليون شخص من شعبه إلى الآن، ويمارس التعذيب بحق المعتقلين دون تمييز بين أطفال ونساء ومسنين، مضيفةً أن أكثر من 400 ألف شخص تم اعتقالهم في مراكز الاستجواب بسوريا، بينهم 76 ألف معتقل مجهول المصير. وأشارت إلى أن كل ذلك حدث أمام أعين المنظمات الدولية، لافتة إلى أن القانون الدولي فشل في منع ارتكاب الجرائم.

الصحفية الأذربيجانية “نيغار أوغه باي” التي انضمت إلى قافلة الضمير أيضا، قالت بدورها إن ما تتعرض له النساء في سوريا، تعرضت له النساء الأذربيجانيات خلال مذبحة “خوجالي” التي وقعت في 1992. وأعربت عن إدانتها للظلم الذي تتعرض له نساء سوريا في معتقلات نظام بشار الأسد.

يشار إلى أن قافلة الضمير مكونة من 60 حافلة، وتشارك فيها آلاف النساء من 55 دولة مختلفة، ومن المنتظر أن تصل إلى ولاية هطاي (جنوب) على الحدود السورية، الخميس 8 مارس/آذار الذي يصادف اليوم العالمي للمرأة.

TRT العربية – وكالات