الصفحة التي تحاولون زيارتها قد تم أرشفتها ولا يمكن الوصول إليها. زوروا موقعنا الجديد trtarabi.com

محتجون يتظاهرون أمام السفارة الإسرائيلية بأنقرة بمناسبة الذكرى الـ68 لنكبة فلسطين

thumbs_b_c_bab70b135c789480d6cdc0a6130c67b9

نظّمت مؤسسات مجتمع مدني تركية، اليوم السبت، مظاهرة احتجاجية أمام مبنى السفارة الإسرائيلية في أنقرة، بمناسبة الذكرى الـ 68 لإعلان قيام “دولة إسرائيل”، الموافق يوم “النكبة الفلسطينية”.

وطالب المتظاهرون، برفع الحصار عن قطاع غزة، وإنهاء الاحتلال الإسرائيلي للأراضي الفلسطينية، مرددين هتافات مناهضة للحكومة الإسرائيلية.

وأكد المحتجون، عبر لافتات رفعوها خلال المظاهرة، “وقوفهم إلى جانب الشعب الفلسطيني ضد ممارسات قوات الاحتلال الصهيوني”، وفقاً لتعبيرهم.

وقال زين العابدين أوزكان، متحدثًا باسم (منصة حرية الاعتقاد في أنقرة)، “إن القوة الإمبريالية التي يعتمد عليها الفكر الصهيوني، بدأ باحتلال الأراضي الفلسطينية منذ نهاية القرن التاسع عشر”.

وأشار أوزكان، أن الشعب الفلسطيني تعرّض للتهجير والإبادة الجماعية، مبينًا أن “1.8 مليون فلسطيني يعيشون في غزة تحت الحصار في ظروف معيشية صعبة جدًا”.

بدوره، أوضح حذيفة غُل تكين، متحدثًا باسم جمعية (مظلوم در) الخيرية التركية، أن “اليهود جاؤوا إلى المنطقة من مختلف أنحاء العالم، وسكنوا فيها بشكل منتظم، بضوء أخضر من البريطانيين”.

ودعا غُلتكين، جميع الدول وعلى رأسها تركيا، إلى “قطع علاقاتها مع النظام الصهيوني، والابتعاد عن كافة الخطوات التي من شأنها أن تُشرعن حكومة الاحتلال الإسرائيلي بفلسطين”، على حد قوله.

ويحيي الفلسطينيون في 15 مايو/أيار من كل عام، ذكرى ما يعرف بـ”النكبة”، وهي ذكرى إعلان قيام دولة إسرائيل فى 15 مايو/أيار 1948، تفعيلًا لقرار الأمم المتحدة بتقسيم أرض فلسطين التاريخية، بين جماعات يهودية والفلسطينيين.

وكالة الأناضول