الصفحة التي تحاولون زيارتها قد تم أرشفتها ولا يمكن الوصول إليها. زوروا موقعنا الجديد trtarabi.com

جامع “تشاملجا” بإسطنبول.. تحفة معمارية تستعد لاستقبال زوارها خلال أيام

20180608_2_30798051_34472289_Web
تتواصل أعمال البناء في جامع “تشاملجا” بمنطقة أوسكدار في مدينة إسطنبول بشكل متسارع، لفتح أبوابه أمام  رواده القادمين لإحياء ليلة القدر.
ويسرع المهندسون الأتراك، في إضفاء اللمسات الأخيرة على الجامع للانتهاء من كافة تفاصيله، ليتمكن من استقبال زواره في ليلة 27 من شهر رمضان المبارك

وبدأت عمليات بناء المسجد المقام بأعلى قمة في مدينة إسطنبول عام 2013 على طراز الهندسة المعمارية العثمانية والسلجوقية.

المسجد الذي يعد أكبر جامع في تاريخ الجمهورية التركية، من المقرر أن يتسع لنحو 50 ألف مصلٍ، حيث تبلغ مساحته نحو 15 ألف متر مربع.

كما ويضم قاعة مؤتمرات كبيرة، ومتحفًا للآثار الإسلامية التركية بمساحة تصل لـ11 ألف متر مربع، ومكتبة عامة تبلغ مساحتها 3000 متر مربع، ومعرضًا للفنون، إضافة إلى موقف لعربات الزائرين.

ويعتلي المسجد 6 مآذن، 4 منها بطول 107.1 أمتار، واثنتان بطول 90 مترًا، فيما يبلغ ارتفاع قبته نحو 72 مترًا وقطرها 34 مترًا.

وكان خطاطون وفنانون قد قاموا في الفترات السابقة، بتزيين جدران وأسقف ومآذن جامع “تشاملجا” الكبير أحد أهم معالم مدينة اسطنبول، باستخدام تقنية “نانو تكنولوجي”، لرسم وطباعة أشكال وحروف وآيات قرآنية بشكل مميز. وتستخدم هذه التقنية، التي تتميز بدقتها وكفاءتها العالية، للمرة الأولى في تزيين الجوامع في تركيا.

وتم تخصيص حدائق حول المسجد بمساحة 30 دونم، ليتمكن الزائرون من التنزّه فيها، والاستمتاع بمنظر إطلالتها التي تعتبر من أجمل إطلالات إسطنبول، كونها تشرف على الجزئين الآسيوي والأوروبي للمدينة، بالإضافة إلى جزء من بحر مرمرة.

yuzde-95i-tamamlanan-camlica-camiindeki-son-durum-havadan-goruntulendi-002

وبُني المسجد في أعلى تلّة بمنطقة أوسكدار (في الجانب الآسيوي من المدينة)، ليكون من أبرز المعالم وضوحاً في أفق المدينة، حتى أن المواصلات باتت مؤمنة إليه، بعد أن كانت مقطوعة سابقًا.

TRT العربية – وكالات