الصفحة التي تحاولون زيارتها قد تم أرشفتها ولا يمكن الوصول إليها. زوروا موقعنا الجديد trtarabi.com

مشاهير أتراك يستنكرون المجزرة الإسرائيلية في غزة

32599571_197377461075338_8934652897719746560_n

أعرب مشاهير أتراك، عن رفضهم للمجزرة الإسرائيلية بحق المتظاهرين الفلسطينين على حدود قطاع غزة.

وقال المغني والموسيقار، مصطفى جيجيلي، عبر حسابه على تطبيق “إنستغرام”: “اليوم قُتل مدنيون عزل في قطاع غزة بالرصاص الحي، وهناك آلاف الجرحى. عندما يتعلق الأمر بالقتل، أنتم تعرفون جيدا كيف تقتلون، نستنكر المجزرة”.

بدوره، انتقد الفنان إبراهيم تاتليسس، دول العالم وزعماءها لالتزامهم الصمت إزاء ما يحل بشعب فلسطين، مشيرا إلى أن “للفلسطينين أيضا الحق في الحياة”.

أما المغني علي شان، فنشر عبر “إنستغرام”، صورة تتضمّن لافتة تدعو للتظاهر ضد الاحتلال الإسرائيلي، معلقا عليها بعبارة: “العالم كله صامت، من يصمت أمام الظلم فهو شيطان أخرس”.

من جانبه، علق الفنان عمر قره أوغلو، على قرار نقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس، بالقول إن “عاصمة إسرائيل هي جهنم”.

ودعا الموسيقار أومود موراره، عبر حسابه على موقع “تويتر”، إلى عدم الصمت إزاء ما يجري في القدس، معتبرا أنّ “القدس اختبار للأمة الإسلامية والمسلمين”.

من جهته، نشر فنان الصوت، أوغور إشيلاك، صورة الشهيد الفلسطيني فادي أبو صلاح، معلقا عليها: “مصاب ومجاهد ومعاق وشهيد.. هذه صورة لتكريس الذات”.

وقال الممثل علي نور تورك أوغلو، إن “القدس جرح الإنسانية الذي لا يندمل”.

وأمس الاثنين، ارتكب جيش الاحتلال الإسرائيلي مجزرة بحق المتظاهرين السلميين على حدود قطاع غزة، استشهد فيها 61 فلسطينياً وجرح أكثر من 2270 آخرين، بالرصاص الحي والمطاطي وقنابل الغاز المسيل للدموع.

وكان المتظاهرون يحتجون على نقل السفارة الأمريكية إلى مدينة القدس المحتلة، ويحيون الذكرى الـ 70 لـ”النكبة” الفلسطينية.

ورداً على نقل السفارة إلى القدس والمجزرة الإسرائيلية في غزة، أعلنت تركيا الحداد الوطني 3 أيام، واستدعت سفيريها لدى واشنطن وتل أبيب للتشاور، ودعت منظمة التعاون الإسلامي لاجتماع طارئ الجمعة المقبل.

وفي وقت سابق اليوم، أعلنت الخارجية التركية، استدعاء السفير الإسرائيلي لدى أنقرة، إيتان نائيه، وأبلغته أن “عودته إلى بلاده لفترة، سيكون مناسباً”، على خلفية أحداث غزة.

TRT العربية – وكالات