الصفحة التي تحاولون زيارتها قد تم أرشفتها ولا يمكن الوصول إليها. زوروا موقعنا الجديد trtarabi.com

مصادر: طائرات أمريكية قصفت ميليشيا موالية لنظام الأسد تتقدم نحو حقل غاز شرقي سوريا

27845757_179152359514377_512304590_o
قالت مصادر محلية سورية إن ميليشيا إيرانية، موالية لنظام الأسد، كانت تسعى للتقدم نحو حقل غاز بدير الزور شرقي البلاد، قبل تعرضها لقصف طائرات أمريكية.

يأتي ذلك في الوقت الذي قالت فيه وكالة أنباء النظام السوري “سانا” إن القصف خلف عشرات القتلى في صفوف قوات النظام، من دون تحديد عددهم.

وأوضحت المصادر، لمراسل الأناضول، أن قصف الطائرات الأمريكية جاء بعد محاولة الميليشيات التابعة لإيران، التقدم باتجاه حقل كونيكو للغاز شمالي دير الزور (ِشرقي سوريا). وأشارت إلى أن تلك الميليشيات استهدفت ما يسمى “قوات سوريا الديمراطية”(مدعومة أمريكيا)، التابعة لتنظيم “ب ي / بي كا كا” الإرهابي، في بلدتي جديد عكيدات، و دحلة، بالصواريخ والمدفعية الثقيلة. كما استهدف القصف محيط حقل كونيكو للغاز الذي يسيطر عليه ” ب ي د” الإرهابي.

وأضافت المصادر أن الطائرات الأمريكية بدأت، ليلة أمس، قصف مواقع قوات النظام في قريتي خشام والطابية بريف دير الزور الشمالي الشرقي، واستمر القصف حتى الفجر، ما أسفر عن أضرار جسيمة في صفوف الميليشيات ووقوع عدد كبير من القتلى في صفوفها.

وأوضحت المصادر أنه، خلال القصف المتبادل بين الجانبين، قام مقاتلو تنظيم “داعش” الإرهابي بريف دير الزور الجنوبي الشرقي بالهجوم على مقاتلي تنظيم ” ب ي د/ بي كا كا” الإرهابي، ودارت اشتباك بين الطرفين انسحب على إثرها إرهابيو ” ب ي د” من بلدة “غرانيج” بريف دير الزور الجنوبي الشرقي، من دون أن يدخلها عناصر “داعش”.

يشار إلى أن تنظيم “ب ي د” الإرهابي مدعوما بالقوات الأمريكية تمكن، خلال العام الماضي، من السيطرة على معظم حقول النفط والغاز في دير الزور، بعد انسحاب تنظيم داعش الإرهابي منها.

وأعلن التحالف الدولي لمحاربة “داعش”، أمس الأربعاء، أن قواته نفذت ضربات جوية ضد قوات موالية للنظام السوري؛ لقيامها بالهجوم على مقر قيادة تنظيم “ب ي د/بي كا كا” الإرهابي الذي يستخدم اسم “قوات سوريا الديمقراطية” كغطاء له.

TRT العربية – وكالات