الصفحة التي تحاولون زيارتها قد تم أرشفتها ولا يمكن الوصول إليها. زوروا موقعنا الجديد trtarabi.com

مظاهرة أمام القنصلية الإيرانية بإسطنبول احتجاجًا على مجازر الغوطة الشرقية

20180303_2_29028471_31307848_Web

نظّم عشرات الأشخاص، السبت، مظاهرة أمام القنصلية العامة الإيرانية بمدينة إسطنبول؛ احتجاجًا على المجازر التي ترتكبها إيران وروسيا في الغوطة الشرقية بريف العاصمة السورية دمشق.

وشارك المحتجون في المظاهرة التي دعت إليها جمعية “حرية الفكر وحقوق التعليم التركية” (غير حكومية)، رافعين لافتات تندد بالمجازر باللغات التركية والعربية والانكليزية. وردد المتظاهرون هتافات مناهضة لروسيا وإيران على دعمهما النظام السوري في ارتكاب المجازر بسوريا عموما، والغوطة الشرقية خصوصًا.

وفي كلمة ألقاها “بهادر قربان أغلو”، أحد أعضاء الجمعية التركية، خلال المظاهرة، أكد أن “الغوطة الشرقية تقبع تحت حصار وحشي من قبل روسيا وقوات النظام المدعومة إيرانيا”، مشددًا على أن روسيا وإيران تشاركان النظام مسؤولية المجازر المرتكبة في سوريا والغوطة الشرقية.

والسبت الماضي، اعتمد مجلس الأمن، القرار 2401، الذي يطالب جميع الأطراف بوقف الأعمال العسكرية لمدة 30 يومًا على الأقل في سوريا، ورفع الحصار المفروض من قبل قوات النظام، عن الغوطة الشرقية والمناطق الأخرى المأهولة بالسكان.

والغوطة الشرقية هي آخر معقل كبير للمعارضة قرب دمشق، وإحدى مناطق “خفض التوتر”، التي تمّ الاتفاق عليها في محادثات العاصمة الكازاخية أستانة عام 2017.  وتتعرّض الغوطة، التي يقطنها نحو 400 ألف مدني، منذ أيام لحملة عسكرية تعتبر الأشرس من قبل النظام السوري.

TRT العربية – وكالات