الصفحة التي تحاولون زيارتها قد تم أرشفتها ولا يمكن الوصول إليها. زوروا موقعنا الجديد trtarabi.com

مواطنة ألمانية تشهر إسلامها في تركيا

أعلنت مواطنة ألمانية تعيش في تركيا منذ 7 سنوات، اعتناقها الإسلام نتيجة اقتناعها به من خلال تعاملاتها مع المسلمين وأبحاث أجرتها حول الدين الإسلامي.
أعلنت مواطنة ألمانية تعيش في تركيا منذ 7 سنوات، اعتناقها الإسلام نتيجة اقتناعها به من خلال تعاملاتها مع المسلمين وأبحاث أجرتها حول الدين الإسلامي.

أعلنت مواطنة ألمانية تعيش في تركيا منذ 7 سنوات، اعتناقها الإسلام نتيجة اقتناعها به من خلال تعاملاتها مع المسلمين وأبحاث أجرتها حول الدين الإسلامي.

وتعيش “سيلك دانيال زومر” (44 عاما)، في ولاية أنطاليا التركية منذ 7 سنوات، وتعمل في أحد فنادقها.

وقالت “زومر” لوكالة الأناضول، إنها قررت اعتناق الإسلام بعد فترة طويلة من البحث والتمحيص.

وأوضحت أنها أبلغت قرارها هذا لصديقتها المقربة خديجة صاري باي، التي تعيش في ولاية هطاي، وطلبت منها المساعدة في إجراءات إشهار إسلامها.

وتولّت خديجة، الاتصال بدار الافتاء في منطقة “هاسا” بهطاي حيث تقيم، ومن ذهبت برفقة زومر للقاء مفتي المنطقة، الذي قدم معلومات حول مبادئ الإسلام لزومر، قبل أن تنطق الأخيرة بالشهادتين أمام الشهود لتدخل الإسلام.

وعقب اعتناقها الإسلام، غيّرت زومر اسمها إلى “نسا”، مبينةً أنها اختارت هذا الإسم بعد أن تأثرت كثيرا بسورة النساء من القرآن الكريم.

وقررت “نسا” أن تستمر في العيش في تركيا وقالت “عرفت الكثير عن الإسلام خلال سنوات وجودي في تركيا، أنا أفكر منذ زمن طويل واخترت هذا الطريق (اعتناق الإسلام)”.

وتابعت “الآن أصبح كل شيء جميل، سأبقى هنا دائما ولن أعود لألمانيا، لقد أحببت تركيا”.

وقالت خديجة إنها تعرفت على زومر في إحدى جولاتها السياحية وأصبحتا صديقتان مقربتان، مؤكدة أنها حاولت قدر ما تستطيع مساعدة “نسا” في شرح ما تريد معرفته عن الإسلام، وأعربت عن سعادتها لتمكنها من ذلك.

20180130_2_28409680_30284438_Web

TRT العربية – وكالات