عامٌ مرّ على مسيرات العودة الكبرى التي اعتاد الفلسطينيون المشاركة فيها كل يوم جمعة في غزة. TRT عربي كانت بين المتظاهرين فيما عرف بمليونية العودة ونقلت مشاهد ولقطات متنوعة.

جدّد آلاف الفلسطينيين في قطاع غزة، يوم السبت، مطالبهم بالعودة ورفع الحصار. جاء ذلك في المسيرة المليونية التي شاركوا بها في الذكرى الأولى لمسيرات العودة الكبرى، بالتزامن مع ذكرى يوم الأرض الفلسطيني.

وانطلقت قبل عام للمرة الأولى مسيرات العودة الكبرى قرب السياج الفاصل بين شرقي غزة وإسرائيل. خرج حينها كما كل يوم جمعة آلاف المتظاهرين، يحملون رسالة واحدة هي المطالبة بعودة اللاجئين الفلسطينيين إلى مدنهم وقراهم التي هُجروا منها عام 1948، ورفع الحصار عن القطاع.

تعرضت تلك المسيرات السلمية إلى قمع الجيش الإسرائيلي، مما أسفر عن مقتل عشرات الفلسطينيين وإصابة الآلاف.

وبحسب وزارة الصحة الفلسطينية في قطاع غزة فإن عدد شهداء مسيرات العودة وكسر الحصار بلغ في عامها الأول 266 قتيلاً، منهم 50 طفلاً و6 إناث ومسن واحد، فيما أصيب 30 ألفاً و398 بإصابات مختلفة، منهم 16 ألفاً و27 إصابة تم تحويلها للمستشفيات.

مليونية العودة: مشاهد وصور

حمل المتظاهرون الأعلام الفلسطينية ورددوا هتافات تطالب برحيل الاحتلال الإسرائيلي ورفع الحصار عن قطاع غزة وعودة اللاجئين الفلسطينيين إلى قراهم ومدنهم التي هجروا منها عام 1948.

بلال خالد وأحمد غنيم من TRT شهدا المسيرة المليونية ووثقا هذه اللحظات:

فتاة فلسطينية  تصرخ بتحد وهي تضع السلاسل على يديها لتمثيل حصار غزة الذي دام 12 عاماً
فتاة فلسطينية  تصرخ بتحد وهي تضع السلاسل على يديها لتمثيل حصار غزة الذي دام 12 عاماً (TRT Arabi)
شاب يشارك في مسيرة مليونية العودة وهو يرتدي الكوفية الفلسطينية التقليدية
شاب يشارك في مسيرة مليونية العودة وهو يرتدي الكوفية الفلسطينية التقليدية (TRT Arabi)

وفي مشهد آخر من التظاهرات، اقترب مئات الآلاف من المتظاهرين الفلسطينيين غير المسلحين من السياج الفاصل بين إسرائيل وغزة، وبدؤوا برشق القوات الإسرائيلية بالحجارة، فيما أشعل آخرون إطارات المركبات المطاطية.

مئات الآلاف من المتظاهرين الفلسطينيين يشاركون في مليونية العودة
مئات الآلاف من المتظاهرين الفلسطينيين يشاركون في مليونية العودة (TRT Arabi)
متظاهرون فلسطينيون يقفون على بعد 50 متراً من الحدود غير الشرعية دولياً ويلقون الحجارة
متظاهرون فلسطينيون يقفون على بعد 50 متراً من الحدود غير الشرعية دولياً ويلقون الحجارة (TRT Arabi)

واستهدفت القوات الإسرائيلية الشبّان المتظاهرين، بالرصاص الحي والمطاطي وقنابل الصوت والغاز المسيل للدموع، ما أدى لإصابة العشرات من المتظاهرين بحالات اختناق.

متظاهرون فلسطينيون شباب يقفون بتحد وسط الغاز المسيل للدموع على بعد 20 متراً من السياج الحدودي الفاصل بين غزة وإسرائيل
متظاهرون فلسطينيون شباب يقفون بتحد وسط الغاز المسيل للدموع على بعد 20 متراً من السياج الحدودي الفاصل بين غزة وإسرائيل (TRT Arabi)
صبي فلسطيني يختنق من الغاز المسيل للدموع وهو يقترب من السياج الحدودي شرق مدينة غزة
صبي فلسطيني يختنق من الغاز المسيل للدموع وهو يقترب من السياج الحدودي شرق مدينة غزة (TRT Arabi)
متظاهر يجد ملجأً خلف شجيرة بعد معاناته من الاختناق بسبب الغاز المسيل للدموع الذي أطلقته القوات الإسرائيلية
متظاهر يجد ملجأً خلف شجيرة بعد معاناته من الاختناق بسبب الغاز المسيل للدموع الذي أطلقته القوات الإسرائيلية (TRT Arabi)

تدخل مسيرات العودة الكبرى عامها الثاني بالعديد من صور الثبات والصمود لدى الفلسطينيين المتظاهرين، وكأن لسان حالهم يقول: مستمرون حتى العودة، وكسر الحصار عن القطاع.

صابر الأشقر ، خياط سابق، فقد ساقيه خلال حرب 2014 في غزة ويشارك كل يوم جمعة في مسيرة العودة الكبرى
صابر الأشقر ، خياط سابق، فقد ساقيه خلال حرب 2014 في غزة ويشارك كل يوم جمعة في مسيرة العودة الكبرى (TRT Arabi)
امرأة مسنة تحمل علماً فلسطينياً وهي عائدة من خط المواجهة في مخيم العودة شرق مدينة غزة
امرأة مسنة تحمل علماً فلسطينياً وهي عائدة من خط المواجهة في مخيم العودة شرق مدينة غزة (TRT Arabi)
فتاة فلسطينية تقدم الفراولة لزميلاتها المتظاهرات في حفل زفاف نُظّم في خيمة شرق مدينة غزة
فتاة فلسطينية تقدم الفراولة لزميلاتها المتظاهرات في حفل زفاف نُظّم في خيمة شرق مدينة غزة (TRT Arabi)

تعود أحداث يوم الأرض الفلسطيني الذي يحييه الفلسطينيون في 30 مارس/آذار من كل عام، إلى عام 1976 بعد أن صادرت السّلطات الصهيونية آلاف الدّونمات من الأراضي الفلسطينية، تبعه إضراب عام أعقبه مواجهات بين الفلسطينيين وجيش الاحتلال الإسرائيلي، أدت إلى مقتل ستة فلسطينيين وإصابة المئات.

المصدر: TRT عربي