معظمها يعود إلى القرن 19 تعرّف أبرز ممرات التسوق التاريخية في إسطنبول / صورة: AA (AA)
تابعنا

من بين آلاف الكلمات الفرنسية في اللغة التركية العثمانية، كانت كلمة ممر التسوق "Pasaj" واحدة من أكثر الكلمات التي يمكن تعرُّفها بسهولة. ظهرت أروقة التسوق لأول مرة في باريس، وبعدها بنصف قرن استولت على شوارع وأحياء إسطنبول.

وتصاميم ممرات إسطنبول، والتي تجتمع الهندسة المعمارية والتسوق معاً، مستوحاة من الطرز المعمارية الفرنسية والإيطالية والعثمانية. ومع ذلك، فقد كانت في الواقع أول مراكز التسوق في تركيا. لكنهم كانوا أكثر دفئاً ووداً من مراكز التسوق التي نعرفها اليوم.

إليكم في هذا التقرير أشهر ممرات التسوق التاريخية التي لا يزال بالإمكان زيارتها، حيث تتيح لك التواصل مع الماضي الغني لمدينة إسطنبول.

1- ممر الأناضول (Anadolu Pasajı)

1- ممر الأناضول (Anadolu Pasajı) (Others)

بني ممر الأناضول في شارع الاستقلال بحي تقسيم أواخر القرن التاسع عشر، في زمن السلطان عبد الحميد الثاني. جرى بناؤه من قبل ساريجا راغب باشا الذي أراد حينها الاستثمار في العقارات التجارية، حيث كان لديه الأعمال المسماة Anadolu Passage وRumeli Passage وAfrika Passage التي بنيت في منطقة باي أوغلو، وهي مخصصة للقارات الثلاث التي حكم فيها العثمانيون وقتها.

يمتد المبنى من خمسة طوابق على مساحة 830 متراً مربعاً، ويضم 17 متجراً في الأرض و20 شقة في الطوابق العليا. في الماضي، اشتهر الممر بمحلات الأثاث والأقمشة.

2- ممر هازوبولو (Hazzopulo Pasajı)

2- ممر هازوبولو (Hazzopulo Pasajı) (Others)

على عكس الممرات الباريسية النموذجية، غطي ممر هازوبولو بالكروم وأغصان الأشجار بدلاً من الزجاج. يمتد الممر المرصوف بالحصى من شارع الاستقلال إلى شارع مشروطية. يمكنك شرب الشاي ولعب الطاولة في المقاهي في الفناء المركزي للممر.

فيما يأتي اسم الممر من عائلة هازوبولو اليونانية، التي افتتحت الممر في عام 1871. اشتهر الممر بالماضي باستضافة ندوات، حيث كان يتردد على المقطع الكاتب العثماني الشهير أحمد ميثات أفندي ونامق كمال.

يحتوي الممر الآن على محلات لبيع المجوهرات والكتب المستعملة والقمصان التي تحمل طابع إسطنبول. كما يمكنك الجلوس في أحد المطاعم والاستمتاع بتناول وجبة كباب تركية.

3- ممر أطلس (Atlas Pasajı)

3- ممر أطلس (Atlas Pasajı) (Others)

مثل الكثير من مراكز التسوق الحديثة، تم تصميم العديد من هذه الأروقة التاريخية لتقديم الترفيه وكذلك التسوق. على سبيل المثال، يحتوي ممر أطلس، الذي يحمل آثار العمارة العثمانية، على سينما أطلس ومسرح وحانات و35 نزلاً منذ عام 1948.

في حريق عام 1870، تدمر المبنى الأصلي لهذا الممر، وبعد ذلك أصبح الطابق الأرضي إسطبلاً لتجار الخيول. لكن أعيد بناؤه من قبل رجل الأعمال الأرمني أغوب كوتشيان في العام ذاته. وإلى جانب كونه أحد أكثر الممرات شعبية اليوم، لا يزال الممر، الذي جرى تحويله إلى مركز فني في عام 1932، قيد الاستخدام حتى اليوم.

يوجد حالياً 44 متجراً لبيع الملابس والتحف والهدايا التذكارية في الممر الذي اتخذ شكله الحالي في عام 1985. في المبنى الذي جرى تجديده بين عامي 2018-2020، جرى تحويل سينما أطلس إلى قاعة واحدة كما كانت من قبل، وافتتح متحف إسطنبول للسينما.

4- ممر أصليهان (Aslıhan Pasajı)

4- ممر أصليهان (Aslıhan Pasajı) (Others)

إذا كنت من محبي رائحة الكتب المستعملة، أو حتى قارئيها باللغة التركية، فإن ممر أصليهان هو الوجهة المميزة بالنسبة إليك، حيث يوجد في الممر حوالي 30 بائع كتب مستعملة في هذا الممر، المعروف أيضاً باسم "سوق صحافيي باي أوغلو" Beyoğlu Sahaflar Çarşısı.

يمتلئ كلا الطابقين من الممر بالكتب والمجلات والرسوم الهزلية والملصقات المستعملة. تشبه العشرات من المتاجر القيمة في كل طابق مكتبة تحتوي على جميع أنواع الكتب، من أساطير الأناضول إلى كتب الخيال الرخيصة والفن المعاصر.

5- الممر الفرنسي (Fransız Pasajı)

5- الممر الفرنسي (Fransız Pasajı) (Others)

يعكس الممر الفرنسي في كاراكوي الحضور القوي للتجار الأوروبيين في هذا الميناء خلال الفترة العثمانية. كان البازار، الذي بني على شكل الصليب في عام 1860، في حالة خراب حتى أعيد بناؤه في عام 1992 واستعاد مجده السابق مع الحركة الكلاسيكية الجديدة.

تمتلئ الطوابق السفلية بالمقاهي والمطاعم الفاخرة. يجب عليك بالتأكيد تجربة الإفطار التقليدي والمأكولات البحرية الطازجة والقضاييف.

6- ممر سوريا (Suriye Pasajı)

6- ممر سوريا (Suriye Pasajı) (Others)

هذا المكان يستحق في الواقع أن يُطلق عليه اسم ممر الأوائل. جرى افتتاح أول سينما في تركيا، سينما سانترال، في هذا الممر. كما جرى استخدام نظام المصعد المزدوج في تركيا لأول مرة في المبنى الذي بُني في عام 1901 من قبل حسن حلبوني باشا، وهو سوري، وقريبه محمد عبود باشا، الذي كان رئيس غرفة تجارة إسطنبول في ذلك الوقت.

كان الممر، الذي جرى الانتهاء منه في عام 1908، أول مبنى يصمَّم الطابق السفلي له ليكون سوقاً والأجزاء العلوية مساكن. كما ترددت شائعات أن هذا هو أول مبنى جرى توصيل الكهرباء والغاز فيه بعد القصر. كان ممر سوريا، الذي يلفت الانتباه بنسيجه التاريخي، عبارة عن ثلاث شقق مستقلة في البداية. بمرور الوقت، تم ربط المباني ببعضها البعض عن طريق الجسور من نقاط مختلفة وأخذت مظهرها الحالي.

في الوقت الحاضر، يشتهر الممر السوري، الذي يربط شارع الاستقلال بشارع تيموني من جهة وشارع درويش من جهة أخرى، بمتاجره التي تُباع فيها المنتجات المستعملة عادةً.

7- ممر حلب (Halep Pasajı)

7- ممر حلب (Halep Pasajı) (Others)

يُطلق على الممر الذي بناه السوري محمد هاجر عام 1885 اسم ممر حلب نسبةً إلى بلده حلب. اليوم، يُعرف الممر أيضاً باسم "ممر باي أوغلو" (Beyoğlu Pasajı) بسبب سينما باي أوغلو في الطابق السفلي. كما جرى بناء سيرك بيرا (سيرك دي بيرا) في الجزء الخلفي من المبنى في عام 1885.

بعد حريق عام 1904، اتخذت منطقة السيرك شكل مسرح وتغير اسمها إلى مسرح فاريت. خدم كسينما ومسرح Ses في عام 1942. وفي عام 1984، جرى هدم المبنى بالكامل باستثناء الواجهة. الممر، الذي أعيد بناؤه مع الحفاظ على الواجهة، يضم الآن الهدايا التذكارية وأكشاك المجوهرات والملابس الأصلية والموسيقى.

8- الممر الأوروبي - ممر المرآة (Avrupa Pasajı - Aynalı Pasaj)

يقع بالقرب من أحد شوارع إسطنبول الشهيرة، شارع الاستقلال، ويمكن بسهولة زيارة الممر الأوروبي لمجرد هندسته المعمارية. تعتبر التحف والأقمشة والسيراميك والمصابيح بمثابة معرض يلتف حول الممر. تم تسمية الممر سابقاً باسم ممر المرآة نظراً لوجود 22 مرآة في الطابق الأرضي، لكن هذه المرايا وقعت ضحية لحريق كبير عام 1870.

جرى بناء هذا الممر من قبل المهندس المعماري دومينيكو بولغير في عام 1874 بعد الحريق العظيم في باي أوغلو، نظراً لعدم وجود كهرباء وقت بنائه، فقد وضعوا مرايا في الممر الذي أضاءته مصابيح الغاز، مما سهل الأمر.

9- ممر أزنافور (Aznavur Pasajı)

9- ممر أزنافور (Aznavur Pasajı) (Others)

ممر أزنافور، الذي يعد من أقدم المباني في تقسيم وعلى الجانب الآخر من مدرسة غلطة سراي الثانوية، يحمل آثار العمارة الإيطالية. بدأ هذا الممر في عام 1900 كمجموعة من الشقق الفاخرة ذات الأفنية الخاصة. ثم جرى فتحه عند كلا الطرفين للسماح بدخول المشاة.

يحمل الممر اسم المهندس المعماري هوفسيب أزنافور، الذي صممه بجانب العديد من المسارح والنزل والكنائس في إسطنبول.

10- ممر تشيشك (Çiçek Pasajı)

10- ممر تشيشك (Çiçek Pasajı) (Others)

مع طاولاته التي تصطف تحت قبته الرائعة منذ أربعينيات القرن الماضي، يعد ممر تشيشك الآن أحد أكثر الممرات المسلية والمميزة في باي أوغلو.

يلفت ممر الزهور، وهو الترجمة العربية للاسم التركي، الانتباه بهندسته المعمارية الفريدة. فقد جرى بناؤه في عام 1876 بدلاً من مسرح ناعوم الذي احترق في حريق باي أوغلو العظيم. الاسم الأول للممر، الذي بناه المصرفي في جالاتا هريستاكي زوغرافوس، هو ممر هريستاكي. بعد عام 1908، جرى تغيير اسم الممر، الذي اشتهر بالزهور بداخله مع 24 متجراً و18 شقة فاخرة تعكس العمارة الباريسية، إلى ممر تشيشك. اليوم، يمكنك الاستمتاع بالمقبلات اللذيذة والمأكولات الشهية التي تقدمها مطاعمه.

TRT عربي