أبرز ما أنتجته شركات الصناعات الدفاعية التركية خلال عام 2021. (Others)
تابعنا


عززت الصناعات الدفاعية التركية قدرة الجيش وقوات الأمن بعديد من الأسلحة والمعدات المحلية خلال العام المنصرم 2021.

وقد أمضت الشركات عاماً حافلاً مليئاً بالإنجازات، وتمكنت من تلبية الاحتياجات المحلية على الرغم من التدابير المفروضة لمواجهة كورونا والأزمات التي تَعرَّض لها الاقتصاد مثل أزمتَي سلاسل التوريد والرقائق الإلكترونية.

وسلّمَت رئاسة الصناعات الدفاعية التركية التابعة لرئاسة الجمهورية، الجيش والقوات الأمنية عديداً من الأسلحة والمعدات على مدار عام 2021.

وفي إطار الجهود المبذولة في مجال الصناعات الجوية والفضائية سُلّمت القوات المسلحة الطائرتين المسيرتين الهجوميتين "أقينجي" و"آق صونغور"، إلى جانب تسليم مسيرات "بيرقدار تي بي 2" و"العنقاء" و"كارغو".

كما أجريت اختبارات ناجحة على مسيرات "ألباغو" الانتحارية، فيما بدأت مرحلة الاختبار على مسيرات "بويغا".

وبدأ مشروع إنتاج المسيرة المسلحة "بيرقدار تي بي 3"، في وقت اكتمل فيه التصميم المفاهيمي للمقاتلة المسيرة ميوس "MİUS".

وأتمّ النموذج الأوليّ الثالث للمروحية المحلية "غوك بي" أول اختبار طيران له بنجاح، فيما تواصلَ تسليم المرحلة الثانية من المروحية الهجومية "أتاك".

وسلّمت الصناعات الدفاعية التركية قيادة القوات البحرية 3 طائرات دوريات من طراز "P-72" في إطار مشروع "ملتم-3".

وأُجرِيَت بنجاح اختبارات الطيران لصاروخ التجارب المطور بتكنولوجيا المحركات الهجينة، وبدأ تأسيس مركز اختبار وتقييم أنظمة الطائرات المسيرة بقضاء قلعه جيك بالعاصمة أنقرة.

تنويع الأسلحة والذخائر الوطنية

وفي إطار مشاريع الدفاع الجوي سُلّمت منظومة الدفاع الجوي منخفضة الارتفاع "حصار A" بعناصرها كافة.

كما أُجريَت اختبارات على منظومة الدفاع الجوي متوسطة الارتفاع "حصار O" ووصلت إلى مرحلة الإنتاج التسلسلي، وأُجريَت اختبارات الإطلاق على منظومة الدفاع الجوي طويلة المدى متعددة الطبقات "سيبر".

وأُجريَت اختبارات الإطلاق على الأهداف المتحركة لكل من منظومة الدفاع الجوي المتنقلة "سونغور"، وصاروخ "أتماجا" المضادّ للسفن الذي أصبح جاهزاً للتسليم.

إضافة إلى نجاح أول عملية إطلاق من مقاتلة لصاروخ "بوزدوغان" جو-جو.

وانتهت اختبارات الإطلاق للمدفع البحري المحلي عيار 62/76 بنجاح تام، فيما استمر تسليم الذخائر الذكية MAM-T وMAM-L وMAM-C والصواريخ المضادة للدبابات OMTAS و L-UMTAS، وكذلك تسليم صواريخ مضادة للغواصات.

وعلى صعيد متصل سُلّمَت أول دفعة من البندقية الآلية المحلية PMT عيار 7.62، إلى جانب تسليم خزائن للبنادق بسعة 60 طلقة، التي لا توجد إلا لدى جيشين فقط في العالم.

سفن محلية جديدة لحماية "الوطن الأزرق"

وفي إطار مشاريع السفن والمركبات البحرية بدأت اختبارات القبول لسفينة الهجوم البرمائية متعددة الأغراض "الأناضول" التي ستصبح أكبر سفينة لدى الأسطول التركي.

فيما انتهت الاستعدادات كافة لدخول سفينة الاختبار والتدريب "أفق" الخدمة بالقوات البحرية.

وأُنزِلَت السفينة الخامسة في مشروع السفينة الوطنية "ميلغم " TCG، أول فرقاطة تركية من طراز "إسطنبول"، إلى البحر، كما بدأت مرحلة المناقصة لبناء ثلاث سفن جديدة في إطار المشروع.

ودخلت سفينة "النقيب غونغور دورموش (A-574)"، أول سفينة في إطار مشروع تصنيع سفن الدعم اللوجيستي، الخدمة لدى القوات البحرية، إلى جانب تسليم قوارب المراقبة.

وبدأ الإنتاج التسلسلي للمركبات البحرية المسيرة "أولاق"، فيما تواصلت اختبارات منظومة سرب المركبات البحرية المسيرة "ألباتروس".

إضافات جديدة للمركبات البرية المسيرة

وفي إطار مشاريع المركبات البرية المسيرة، سُلّمت المركبات المسيرة "İKA" من الفئتين الخفيفة والمتوسطة، وبدأ بمشروع إنتاج المركبات الثقيلة.

ودخلت مركبة كشف وإبطال مفعول الألغام والقنابل بدائية الصنع، الخدمة لأول مرة لدى القوات البرية.

وأُجريَت اختبارات المقاومة للألغام والمتفجرات البالستية على المدرعة الهجومية البرمائية "ZAHA"

أما في إطار مشاريع مركبات نقل الأسلحة والأفراد فقد استمر تسليم مركبات "بارس" و"كابلان"، بالإضافة إلى مواصلة تسليم الدفعات الجديدة من مركبات "كيراتش".

أنظمة تصوير محلية للطائرات المسيرة المسلحة

وفي مجال الأنظمة الإلكترونية، استمر تسليم كاميرات نظام CATS للتصوير المستخدم في المسيرات المسلحة، ونظام "سنجق" للهجوم الإلكتروني من الجيل الجديد، إضافة إلى تجديد الأنظمة الإلكترونية للبرلمان التركي.

مشروعات المحركات

في إطار الجهود المبذولة لتلبية احتياجات المركبات والأنظمة العسكرية من المحركات، جُرّب بنجاح تشغيل محرك "أوتكو" الذي طُوّر بقوة ألف حصان لاستخدامه في المركبات المدرعة، وأنظمة مدافع الهاوتزر "العاصفة".

كما شُغّل أول محرك تركي بقوة 1500 حصان باسم "باتو"، الذي طُوّر لاستخدامه في الدبابات والمدرعات.

رقم قياسي جديد في الصادرات

من جهة أخرى حققت صادرات الصناعات الدفاعية التركية أرقاماً قياسية جديدة على مدار 2021، وتجاوز حجمها 3 مليارات دولار.

ووُقّعت اتفاقية مع بولندا لتصدير مسيرات "بيرقدار تي بي 2"، وتُعَدّ الاتفاقية الأولى من نوعها لتصدير مسيرات تركية إلى دولة عضو بالاتحاد الأوروبي وحلف شمال الأطلسي "ناتو".

ووُقّعت اتفاقية لتصدير قمر صناعي للاتصالات ARSAT-SG1 إلى الأرجنتين، هي أول اتفاقية تصدير تُبرِمها تركيا في مجال الفضاء.​​

وانتشرت منتجات الصناعات الدفاعية التركية في عديد من الدول مثل النيجر وكينيا وإثيوبيا وجيبوتي والمغرب والكونغو وبولندا والمجر ومنغوليا وقيرغيزيا.

AA
الأكثر تداولاً