نصائح طبية لتجنُّب السمنة ومواصلة حمية صحية في شهر رمضان (Getty Images)

وفي هذا السياق يقدّم طبيب العائلة رامي أيوب أوغلو نصائح طبية تساعد في تجنب اكتساب الوزن، بدأها بتقليل الحصص في الوجبات وإضافة وجبتين خفيفتين في كل ساعة ونصف بعد الإفطار يساعد على زيادة معدل الأيض.

لأن التغيير المفاجئ في التغذية وتباطؤ عملية الأيض (عملية صنع الطاقة) مع الجوع لفترات طويلة يؤديان إلى صعوبة التحكم في الوزن، وهو ما يستلزم تعديل ترتيب الوجبات في رمضان.

وتحذّر النصائح من البدء بالطبق الرئيسي لتجنب امتلاء المعدة فجأة، وتنصحبتناول طبق واحد من الحساء منخفض السعرات الحرارية، لأن الدماغ يعطي إشارة الشبعبعد هذه الفترة.

ويشير أيوب أوغلو إلى أن الحاجة إلى الألياف المطلوبة تلبى بتناول البقوليات المجففة خلال وجبة الإفطار، مثل الفاصوليا المجففة والعدس والحمص بصفتها مصادر بروتين نباتي.

ولزيادة الشعور بالشبع ينصح الطبيب بأطباق الخضار والسلطات المصنوعة من الخضر الطازجة، إضافة إلى تناول الفاكهة والمكسرات في الوجبات الخفيفة بعد ساعة ونصف من الإفطار.

وينبه في نصائحه إلى أن الصيام من دون النهوض للسحور يسبب الجوع السريع أثناء النهار والإرهاق المفرط، لذلك يُنصح بتضمين مصادر البروتين من البيض والجبن والزبادي في قائمة السحور.

ويختم أيوب أوغلو نصائحه بضرورة تناول السوائل بين الإفطار والسحور وبين الوجبات، باستهلاك المياه بكميات قليلة ومتكررة.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً