تبدأ في واشنطن جولة محادثات تجارية جديدة بين الولايات المتحدة والصين. ويقول البيت الأبيض إن المحادثات تهدف إلى إجراء تغييرات هيكلية ضرورية في الصين تؤثر على التجارة بينها وبين الولايات المتحدة.

البيت الأبيض قال إن محادثات على مستوى أعلى ستعقد في وقت لاحق من الأسبوع 
البيت الأبيض قال إن محادثات على مستوى أعلى ستعقد في وقت لاحق من الأسبوع  (AP)

قال البيت الأبيض إن جولة جديدة من محادثات التجارة بين الولايات المتحدة والصين لإنهاء الحرب التجارية بين البلدين ستبدأ في واشنطن، الثلاثاء، وستعقد جلسات متابعة على مستوى أعلى في وقت لاحق من الأسبوع.

وتأتي المحادثات عقب جولة مفاوضات اختتمت في بكين الأسبوع الماضي دون التوصل إلى اتفاق، لكن مسؤولين أمريكيين قالوا إنها أحرزت تقدماً بشأن قضايا شائكة بين أكبر اقتصادين في العالم.

وذكر البيت الأبيض في بيان أن المحادثات تهدف إلى "إجراء تغييرات هيكلية ضرورية في الصين تؤثر على التجارة بينها وبين الولايات المتحدة، وسيناقش الجانبان أيضاً تعهّد الصين بشراء كمية كبيرة من السلع والخدمات من الولايات المتحدة".

وستبدأ المحادثات ذات المستوى الأعلى، الخميس القادم، وسيقودها الممثل التجاري الأمريكي روبرت لايتهايزر وهو مناصر قوي للضغط على الصين لإنهاء ممارسات تقول الولايات المتحدة إنها تشمل النقل القسري للتكنولوجيا من الشركات الأمريكية وسرقة الملكية الفكرية، وفق وكالة رويترز.

وأكدت الصين، التي تنفي انخراطها في هذه الممارسات، أن نائب رئيس الوزراء ليو خه سيزور واشنطن يومي الخميس والجمعة لإجراء المحادثات.

وقال البيت الأبيض إن وزير الخزانة ستيفن منوتشين ووزير التجارة ويلبور روس والمستشار الاقتصادي لاري كودلو والمستشار التجاري بيتر نافارو سيشاركون أيضاً في المحادثات.

ومن المقرر زيادة الرسوم الأمريكية على واردات قيمتها 200 مليار دولار من الصين إلى 25% بدلاً من 10% إذا لم يتم التوصل إلى اتفاق بحلول الأول من مارس/آذار.

المصدر: TRT عربي - وكالات