عدد المستوطنين بالضفة الغربية قارب نصف مليون (AA)

قارب عدد المستوطنين الإسرائيليين في الضفة الغربية نحو نصف مليون مستوطن، دون أن يشمل ذلك نحو 220 ألف مستوطن بالقدس الشرقية المحتلة.

وقالت القناة الإسرائيلية السابعة، التابعة للمستوطنين، إن عدد الإسرائيليين بالضفة الغربية بلغ 476 ألف مستوطن.

وأضافت الأربعاء، أن نمو المستوطنين بلغ 2.6% خلال عام 2020، مقارنة مع 3.4% في 2019.

وتقول حركة "السلام الآن" الإسرائيلية إن بالضفة الغربية 132 مستوطنة و134 بؤرة استيطانية عشوائية (غير رسمية).

أما في القدس الشرقية المحتلة (جزء من الضفة الغربية) فتقول الحركة إن هناك 220 ألف مستوطن في 13 مستوطنة كبيرة.

وكانت السنوات الأخيرة شهدت تصعيداً ملحوظاً في النشاط الاستيطاني على الأراضي الفلسطينية المحتلة، بدعم من الإدارة الأمريكية السابقة، برئاسة دونالد ترمب.

الأردن يدين

بدوره، أدان الأردن الأربعاء إعلان إسرائيل مناقصات لبناء أكثر من ألفَي وحدة استيطانية جديدة في الضفة الغربية المحتلة.

واعتبر بيان للخارجية الأردنية، أن "سياسات إسرائيل الاستيطانية تمثّل انتهاكاً للقانون الدولي، وتقويضاً لأسس السلام وجهود تحقيق حلّ الدولتين".

وأوضح أن "النشاطات الاستيطانية لا شرعية ولا قانونية ومدانة ومرفوضة، وتعد خرقاً فاضحاً وجسيماً للقانون الدولي، وفي مقدمتها قرار مجلس الأمن رقم 2334 الذي يعتبر المستوطنات كيانات غير قانونية.

ودعت الخارجية "المجتمع الدولي إلى تحمل مسؤولياته بالضغط على إسرائيل لوقف سياساتها ونشاطاتها الاستيطانية"، حسب البيان ذاته.

والبؤر الاستيطانية هي تجمعات لمستوطنين مقامة على أراضٍ فلسطينية خاصة، و"شرعنتها" تعني الاعتراف بها مستوطنات جديدة وربطها بالتجمعات الكبيرة، وبالعمق الإسرائيلي.‎

والثلاثاء نشرت إسرائيل مناقصات لبناء ألفين و572 وحدة استيطانية جديدة في الضفة، بينها 460 في القدس الشرقية، حسب بيان حركة "السلام الآن" الإسرائيلية (حقوقية غير حكومية).

ويُذكَر أن عملية السلام بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي مجمدة منذ أبريل/نيسان 2014، جراء رفض إسرائيل وقف الاستيطان في الأراضي المحتلة، والقبول بحدود 1967 أساسا للتفاوض على إقامة دولة فلسطينية.​​​​​​​

TRT عربي
الأكثر تداولاً