المقاومة تمهل الاحتلال حتى السادسة والمستوطنات تفتح الملاجئ (Ahmad Gharabli/AFP)

منحت "الغرفة المشتركة لفصائل المقاومة الفلسطينية" في قطاع غزة، إسرائيل، مهلة حتى الساعة السادسة من مساء الاثنين (15:00 تغ)، لسحب جنودها من المسجد الأقصى وحي "الشيخ جراح" بمدينة القدس المحتلة والإفراج عن المعتقلين.

وقال أبو عبيدة، الناطق باسم كتائب القسام، في بيان مقتضب، "إن قيادة المقاومة في الغرفة المشتركة تمنح الاحتلال مهلةً حتى الساعة السادسة من مساء اليوم، لسحب جنوده ومغتصبيه من المسجد الأقصى المبارك وحي الشيخ جراح، والإفراج عن جميع المعتقلين خلال هبة القدس الأخيرة، وإلا فقد أعذر من أنذر".

وصباح الاثنين، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي باحات المسجد الأقصى، مستخدمة الرصاص المطاطي وقنابل الصوت والغاز، قبل أن تنسحب مخلفة أكثر من 305 إصابات بصفوف الفلسطينيين بينهم مسعفون، وفق "الهلال الأحمر" الفلسطيني.

من جانب آخر، قالت القناة العبرية السابعة، إن بلدية عسقلان قررت فتح الملاجئ، مساء الاثنين، تحسباً لأي قصف قد تقدم عليه المقاومة في قطاع غزة.

وقال موقع صحيفة "هآرتس" العبرية، إن الجيش الإسرائيلي قرر إغلاق الطرق في مستوطنات غلاف غزة، تخوفاً من نيران قناصة.

وأضافت الصحيفة، أن جيش الاحتلال قرر كذلك زيادة عدد قواته في فرقة غزة، بعد تقييمات أمنية للأوضاع على الحدود

يأتي ذلك بحسب الصحيفة، بعد تحذيرات جدية من إطلاق صواريخ مضادة للدبابات ونيران قناصة ضد آليات ومركبات جيش الاحتلال والمستوطنين.

وتشهد مدينة القدس منذ بداية شهر رمضان، اعتداءات تقوم بها قوات الشرطة الإسرائيلية والمستوطنون، في منطقة "باب العمود" وحي "الشيخ جراح" ومحيط المسجد الأقصى.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً