أردوغان قال إن إعادة فتح البلاد بشكل تام في الوقت الراهن لن يكون له معنى نظراً إلى انقطاع التواصل مع العالم (AA)

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الاثنين إن عدد عمليات التطعيم ضد فيروس كورونا في البلاد بلغ 11 مليوناً و500 ألف حتى اليوم.

وأشار الرئيس أردوغان خلال كلمة عقب ترؤُّسه اجتماعاً للحكومة بالمجمع الرئاسي بأنقرة إلى أن تركيا ستواصل استيراد اللقاحات من الخارج إلى أن يجهز لقاحها المحلي الذي لا يزال العمل عليه جارياً.

وأكد أردوغان تصميم حكومته على الارتقاء بتركيا إلى المكانة التي تستحقها في النظام العالمي الجديد بعد جائحة كورونا.

وفيما يخص تدابير مكافحة كورونا قال: "قررنا مواصلة التدابير المطبقة حالياً في مدننا لفترة أخرى ومتابعة التطورات من كثب". وأضاف: "يجب علينا خفض عدد الإصابات والوفيات إلى أقل من رقم معين، قبل ذلك لا يمكن فتح كل مكان بالبلاد".

وأوضح الرئيس أردوغان أن إعادة فتح البلاد بشكل تام في الوقت الراهن لن يكون له معنى نظراً إلى انقطاع التواصل مع العالم بسبب استمرار التدابير في دول أخرى.

وأكد أنه سيجري تشديد الرقابة بخصوص التزام التدابير ومتابعة هذا الأمر من كثب. وشدد الرئيس أردوغان على أنه "لا مفر من فرض قيود جديدة" في حال عدم التزام التدابير.

كما تطرق الرئيس أردوغان إلى جهود الحكومة لدعم الفئات المتضررة من تداعيات جائحة كورونا. وأوضح أنه جرت الموافقة على نحو 975 ألف طلب مقدم من أصحاب المنشآت التجارية للحصول على دعم مادي بسبب الخسائر في الدخل، وأن تقييم الطلبات الأخرى لا يزال مستمراً.

ولفت إلى أن إجمالي حجم الدعم الزراعي الذي سيقدم للمنتجين هذا العام يبلغ 24 مليار ليرة (نحو 3.18 مليار دولار).​​​​​​​

ومطلع مارس/آذار الحالي أعلن الرئيس أردوغان عن بدء مرحلة عودة الحياة إلى طبيعتها بشكل مضبوط في البلاد.

وبيّن أنه سيُرفع حظر التجول نهاية الأسبوع (السبت والأحد) في الولايات التي مستوى خطر كورونا فيها منخفض ومتوسط، وسيبقى ليوم الأحد في الولايات التي مستوى الخطر فيها مرتفع ومرتفع جداً، فيما يستمر حظر التجول اليومي بين التاسعة مساء والخامسة فجراً في جميع أنحاء البلاد.

كما شمل تخفيف التدابير السماح للمطاعم والمقاهي العمل بنصف طاقتها في استقبال الزبائن بين السابعة صباحاً والسابعة مساء في معظم الولايات.

وأكد أردوغان أن قرارات تشديد التدابير أو تخفيفها ستُتخذ حسب حالة التحسن أو التراجع المتعلقة بكورونا في كل ولاية.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً