زفّ الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، بشرى اكتشاف 85 مليار متر مكعب من مخزون الغاز الطبيعي في البحر الأسود، لتكون البشرى الثانية من نوعها خلال أقل من شهرين، وبإجمالي 405 مليارات متر مكعب من الغاز الطبيعي المكتشف.

الرئيس التركي يعلن بشرى اكتشاف 85 مليار متر مكعب من مخزون الغاز الطبيعي في البحر الأسود
الرئيس التركي يعلن بشرى اكتشاف 85 مليار متر مكعب من مخزون الغاز الطبيعي في البحر الأسود (TRT)

زفّ الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، السبت، بشرى اكتشاف 85 مليار متر مكعب من مخزون الغاز الطبيعي في البحر الأسود.

وقال أردوغان إن إجمالي الغاز المكتشف في البحر الأسود وصل إلى 405 مليارات متر مكعب، موضحاً أن بلاده تستخدم تكنولوجيا الروبوت في استكشاف حقول الغاز في البحر الأسود.

وأضاف أردوغان: "النتائج الأخيرة تجعل البحر الأسود أهم اكتشافات الغاز الطبيعي بالنسبة لتركيا".

وشدد أردوغان على أن بلاده تسعى دائماً لأن يكون البحر المتوسط بحراً للسلام والتقاسم العادل للخيرات.

ومن المتوقع أن يصبح الغاز المكتشف متوفراً للاستهلاك في تركيا بحلول 2023.

وأكد أردوغان أن بلاده ستواصل عمليات البحث عن الموارد في البحر الأسود والبحر الأبيض المتوسط.

وأشار أردوغان إلى أن بلاده تسعى إلى تطوير اقتصادها، وتابع "هذا من حقنا ومستعدون للتضحية من أجل هذا الطموح".

وقال أردوغان إن تركيا "أصبحت دولة قوية ولن يستطيع أحد تركيعها".

ويأمل الرئيس التركي أن ينخفض ​​اعتماد بلاده الخارجي على الغاز الطبيعي بشكل كبير مع هذه الاكتشافات المتواصلة.

وأضاف: "عازمون على ألا نسمح لأي أمر واقع بتجاهل حقوق الشعب التركي والقبارصة الأتراك"، مؤكداً أن بهذه الاكتشافات فتحت تركيا باب عصر جديد عبر التصدي لجهود إقصائها عن موارد الهيدروكربون شرقي المتوسط.

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قد أجرى، السبت، زيارة تفقدية إلى سفينة الفاتح للتنقيب في البحر الأسود.

وتوجه أردوغان بالمروحية من إسطنبول إلى ولاية زونغولداق، شمالي البلاد، حيث تقوم سفينة الفاتح بفعاليات التنقيب عن الغاز الطبيعي، في البحر الأسود.

ورافق أردوغان في رحلته إلى زونغولداق كل من نائبه فؤاد أوقطاي، ووزير الخزانة والمالية براءت ألبيرق، ورئيس دائرة الاتصال في الرئاسة فخر الدين ألطون، ومتحدث الرئاسة إبراهيم قالن.

وكان في استقبال أردوغان والوفد المرافق له وزير الطاقة والموارد الطبيعية فاتح دونماز، ونائبه ألب أرسلان بيرقدار، ومدير عام مؤسسة البترول مليح خان بيلغين، ومدير شركة "بوتاش" برهان أوزجان.

ودخلت تركيا نادي منتجي الغاز عالمياً، مع إعلانها في 21 أغسطس/آب الماضي، عن كشف ضخم للغاز الطبيعي في مياه البحر الأسود، وسط آمال تحدو البلاد للكشف عن احتياطات إضافية في مياه البحر المتوسط.

وقد أشارت تصريحات للرئيس أردوغان في مؤتمر صحفي، إلى أن الكشف هو الأكبر في تاريخ تركيا حتى الآن، بإجمالي 320 مليار متر مكعب، فاتحاً الباب أمام تحقيق اكتشافات أخرى في المنطقة.

ويُرتقب أن يكون لدخول حقل الغاز التركي على خط الإنتاج أثر كبير على واردات البلاد من مصادر الطاقة التقليدية، خاصة الغاز الطبيعي المخصص لتوليد الطاقة واحتياجات المصانع والمنازل.

المصدر: TRT عربي - وكالات