أردوغان يقول إن التدخل المصري في ليبيا دعماً للانقلابي خليفة حفتر غير شرعي (AA)

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن التدخلات المصرية في الشأن الليبي غير شرعية، وإن موقف الإمارات قرصنة.

وأكد أردوغان في تصريحات أدلى بها للصحفيين، عقب أدائه صلاة الجمعة في إسطنبول، أن تركيا ستواصل تحمل المسؤولية التي أخذتها على عاتقها في ليبيا، ولن تترك الأشقاء الليبيين وحدهم.

ولفت الرئيس التركي إلى أن "علاقاتنا مع ليبيا تمتد لأكثر من 500 عام، ولن نترك أشقاءنا الليبيين وحدهم"، مضيفاً: "سنواصل تحمل المسؤولية التي أخذناها على عاتقنا في ليبيا كما فعلنا حتى اليوم".

وبيّن أن تركيا أبرمت اتفاق تعاون للتدريب العسكري مع ليبيا، وأنها بصدد إبرام اتفاق جديد مع طرابلس بمشاركة الأمم المتحدة، مشيراً إلى أن الحكومة الليبية تواصل جهودها في هذا الصدد، مع مواصلة بلاده تضامنها مع طرابلس.

كما شدد أردوغان على أن التدخل المصري والإماراتي في ليبيا إلى جانب الانقلابي حفتر منافٍ للشرعية.

وحول الاعتداءات الأرمينية على الأراضي الأذرية، شدد الرئيس التركي على وقوف بلاده إلى جانب أذربيجان، وأوضح قائلاً: "لا يمكننا ترك أذربيجان الشقيقة وحدها في مواجهة الاعتداءات الأرمينية".

وحول قرار فتح مسجد آيا صوفيا للعبادة قال أردوغان: إن "آيا صوفيا شأن سيادي داخلي ولا يحق لأحد التدخل بشؤوننا"، مضيفاً أن ردود الفعل القادمة من الخارج حول فتح آيا صوفيا للعبادة لا تعني تركيا على الإطلاق.

وتابع قائلاً: إن "إعادة فتح آيا صوفيا للعبادة هو تحرير له من الأسر، وإننا حققنا حلم إعادة آيا صوفيا مسجداً، والقرار حوله ليس سياسياً".

ومن المقرر أن يُفتح آيا صوفيا لأداء أول صلاة جمعة به في 24 يوليو/تموز الجاري، وقدر أردوغان بأنه من 1000 إلى 1500 مُصلّ فقط سيؤدون صلاة الجمعة الأولى في المسجد.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً