قال الرئيس التركي إن القمة التركية الروسية الإيرانية ربما تنعقد أواخر أغسطس/آب أو مطلع سبتمبر/أيلول 2019. وبيّن أن القمة ستشكل فرصة لمناقشة قضايا مثل الخطوات التي يمكن اتخاذها في هذه المرحلة، وخاصة فيما يتعلق بإدلب.

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قال إن القمة التركية الروسية الإيرانية فرصة لمناقشة إدلب
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قال إن القمة التركية الروسية الإيرانية فرصة لمناقشة إدلب (AFP)

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إن القمة الثلاثية المرتقبة بين تركيا وروسيا وإيران ستشكل فرصة لمناقشة الوضع في محافظة إدلب السورية بشكل خاص.

جاء ذلك في تصريح للصحفيين عقب صلاة الجمعة، بمدينة إسطنبول، حول التطورات في الملف السوري.

وأشار أردوغان إلى أن القمة الثلاثية ربما تنعقد أواخر أغسطس/آب أو مطلع سبتمبر/أيلول 2019.

وبيّن أن القمة ستشكل فرصة لمناقشة قضايا مثل الخطوات التي يمكن اتخاذها في هذه المرحلة، وخاصة فيما يتعلق بإدلب.

وأوضح أن تركيا وروسيا تبذلان كافة الجهود الممكنة لحل الوضع في إدلب.

كما أشار إلى استمرار الاتصالات بين تركيا والولايات المتحدة على مستوى وزراء الخارجية بشأن المناطق التي تخص الأمريكيين في سوريا.

وكشف متحدث الرئاسة التركية إبرهيم قالن، الخميس، أن تركيا ستستضيف قمة ثلاثية بين زعماء تركيا وروسيا وإيران، في إطار عملية أستانا.

وقال إن القمة الثلاثية ستبحث الوضع في سوريا بجميع جوانبه، وفي المركز منه الوضع في إدلب، والأوضاع في بقية مناطق سوريا، والوضع الأمني العام.

وأضاف أن القمة ستبحث كذلك عملية الانتقال السياسي، ولجنة الدستور، وعودة اللاجئين.

وأوضح أن التحضيرات بدأت وأن العمل جارٍ للاتفاق على الموعد.

يذكر أن قمة ثلاثية حول التسوية السورية عُقدت في سوتشي فبراير/شباط الماضي، وتصدّر أجندتها الوضع في إدلب وتداعيات قرار الانسحاب الأمريكي من سوريا، وإطلاق عمل اللجنة الدستورية السورية.

المصدر: TRT عربي - وكالات