أردوغان دعا بايدن والدول الغربية إلى الاطّلاع على أكثر من مليون وثيقة في الأرشيف التركي (بخصوص أحداث 1915) (AA)

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في مؤتمر صحفي بالعاصمة أنقرة الاثنين، إن الرئيس الأمريكي جو بايدن استخدم عبارات غير محقّة ولا أساس لها وتخالف الحقائق بشأن أحداث أليمة وقعت قبل أكثر من قرن، وذلك تعليقاً على بيان بايدن حول أحداث 1915.

وكان الرئيس الأمريكي جو بايدن أطلق في بيان حول الأحداث التي وقعت للأرمن شرق الأناضول عام 1915 وصف "إبادة".

وأكّد الرئيس التركي: "نعتقد أن الوصف الذي استخدمه بايدن جاء نتيجة لضغوط الجماعات الأرمنية المتطرفة والمعادية لتركيا".

وشدّد على أنه "لا دليل ملموساً على المزاعم الأرمنية، ولم يصدر قرار عن محكمة دولية".

ودعا أردوغان بايدن والدول الغربية إلى الاطّلاع على أكثر من مليون وثيقة في الأرشيف التركي (بخصوص أحداث 1915). وأكّد أن الدولة العثمانية لم تهجّر أعضاء الطائفة الأرمنية من المناطق التي كانوا يقطنونها.

وأضاف: "عدد الذين فقدوا حياتهم من الأرمن خلال عملية تبديل أماكنهم بالكاد يصل إلى 150 ألف شخص، وذلك جراء الأوبئة والحوادث الأمنية أو الاشتباكات مع قوات الأمن، وبالطبع كل منهم روح بشرية ورقم هامّ، والمؤرخون والساسة الأرمن يعترفون أيضاً بتضخيم الأرقام الحقيقية عبر إضافة صفر إليها".

وشدّد أردوغان على أن عصابات أرمنية ارتكبت مجازر بحقّ المواطنين في الدولة العثمانية في تلك الفترة.

وقال: "للأتراك مقابر جماعية، قتلهم الأرمن في أماكن كثيرة، لكن لن تجدوا في أي مكان مقبرة جماعية للأرمن، لأنها لم تقع أصلاً".

وأضاف أردوغان: "العصابات الأرمنية ارتكبت مجازر راح ضحيتها مئات آلاف الأتراك والأكراد واليهود في مدينة وان وقرب البحر الأسود"، وأشار أردوغان إلى أن دولاً غربية استغلت بعض العصابات وسلّحَتها للنَّيل من الدولة العثمانية.

وأكد الرئيس التركي أن أكثر من مئة ألف مواطن أرمني يعيشون اليوم في الجمهورية التركية بأمان، لكن البعض يسعى لاستمرار وجود المزاعم الأرمنية لمهاجمة تركيا.

ونوّه أردوغان بضرورة ترك مهمة تقصّي الأحداث التاريخية وكشف الحقائق للمؤرخين لا الساسة، وأشار إلى أن بلاده لم تتلقَّ حتى الآن رداً على اقتراحها بإنشاء "لجنة مشتركة للتاريخ" بشأن المزاعم الأرمنية.

وحول قضية القبارصة الأتراك قال أردوغان: "لن نتهاون حيال العقلية التي تسعى لتركيع أشقائنا القبارصة الأتراك عبر الحصار وعرقلة الحلّ في قبرص".

وشدّد على أنه "مثلما خلّصنا حدودنا من تحرشات التنظيمات الإرهابية، لن نسمح بتشكيل كيان إرهابي وراء حدودنا".

TRT عربي
الأكثر تداولاً