جدد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان تأكيده تأسيس منطقة آمنة شمالي سوريا من أجل عودة 4 ملايين لاجئ. وقال أردوغان إن تركيا ماضية في تحقيق السلام والاستقرار شرقي الفرات والقضاء على التنظيمات الإرهابية مثل داعش وPKK.

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان خلال قمة الهلال الأحمر في إسطنبول
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان خلال قمة الهلال الأحمر في إسطنبول (AA)

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن تركيا تهدف إلى تأسيس منطقة آمنة من أجل عودة 4 ملايين سوري في تركيا إلى بلادهم.

وأضاف أردوغان خلال الاجتماع التأسيسي لشبكة تعاون جمعيات الهلال الأحمر والصليب الأحمر في دول منظمة التعاون الإسلامي "سنحقق السلام والاستقرار والأمن في منطقة شرقي الفرات قريباً، تماماً كما حققناه في مناطق أخرى".

وأشار أردوغان إلى أنّ تركيا أنفقت حسب معطيات الأمم المتحدة، حتى اليوم 35 مليار دولار على اللاجئين كافة، وفي طليعتهم قرابة 4 ملايين سوري، منوهاً بأن "الاتحاد الأوروبي لم يفِ بوعوده المتعلقة بمساعدة اللاجئين".

وحول مكافحة الإرهاب شدد الرئيس التركي على أن قواته "ستطهر المنطقة من عناصر داعش وبقاياها التي يتم تدريبها ضد تركيا"، موضحاً أن "البلدان الغربية سعت لمكافحة تنظيم داعش الإرهابي من خلال تسليح تنظيم إرهابي آخر".

وقال إن بلاده "لم تقضِ على المنظمات الإرهابية فحسب، بل بذلت جهوداً كبيرة للتخفيف من آثار الأزمات الإنسانية في مناطق النزاع".

المصدر: TRT عربي