قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان عقب قمة رباعية عقدها مع نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون والمستشارة الألمانية أنغيلا ميركل ورئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، إن بلاده ستفعّل آليات التعاون والدبلوماسية مع الدول بشكل أكبر.

أردوغان يؤكد أن القمة الرباعية شكّلت فرصة لإجراء تقييم شامل لملفات عدة، على رأسها مكافحة كورونا
أردوغان يؤكد أن القمة الرباعية شكّلت فرصة لإجراء تقييم شامل لملفات عدة، على رأسها مكافحة كورونا (AA)

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الثلاثاء، إن بلاده ستفعّل آليات التعاون والدبلوماسية مع الدول بشكل أكبر، في هذه الأوقات الصعبة التي يمرّ بها العالم والإقليم.

جاء ذلك في تغريدة عقب قمة رباعية عقدها مع نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون والمستشارة الألمانية أنغيلا ميركل ورئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، عبر تقنية الفيديو كونفرانس.

وأضاف أردوغان أن "القمة شكّلَت فرصة لاجراء تقييم شامل لملفات عدة، انطلاقاً من مكافحة فيروس كورونا، إلى الوضع الإنساني في إدلب، وسبل حلّ الأزمة السورية، والمستجدات الأخيرة في ليبيا، مروراً بمسألة طالبي اللجوء، إلى العلاقات بين تركيا والاتحاد الأوروبي".

وتابع: "سنفعّل بشكل أكبر آليات التعاون والدبلوماسية، وسنواصل العمل بكل عزيمة من أجل إيجاد حلول لمشكلاتنا في أسرع وقت، في هذه المرحلة العصيبة التي نمر بها على الصعيدين الإقليمي والعالمي".

وحضر الاجتماعَ إلى جانب أردوغان، كل من وزراء الخارجية مولود تشاووش أوغلو، والداخلية سليمان صويلو، والمالية والخزانة براءت ألبيرق، والدفاع خلوصي أقار، ورئيس الاستخبارات الوطنية هاكان فيدان، ورئيس دائرة الاتصال الرئاسي فخر الدين ألطون، والمتحدث الرئاسي إبراهيم قالن، والمتحدث باسم حزب العدالة والتنمية عمر جيلك.

وكان من المقرَّر سابقاً أن تستضيف إسطنبول القمة الرباعية، لكن انتشار فيروس كورونا حال دون ذلك، ممَّا دفع الزعماء إلى عقد الاجتماع عبر تقنية الفيديو كونفرانس.

المصدر: TRT عربي - وكالات