انتهاء القمة الثلاثية بين أردوغان وزيلينسكي وغوتيريش في لفيف (AA)
تابعنا

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ضرورة تحمّل المجتمع الدولي مزيداً من المسؤولية من أجل إحياء المسار الدبلوماسي لحل الأزمة الروسية-الأوكرانية.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عُقد عقب قمة ثلاثية جمعت الرئيس أردوغان ونظيره الأوكراني فلوديمير زيلينسكي والأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، في قصر بوتوتشكي بمدينة لفيف الأوكرانية الخميس.

وأضاف أردوغان أن القمة الثلاثية بحثت تحقيق السلام الدائم وفق مباحثات إسطنبول بشأن الحرب الروسية-الأوكرانية، وقال: "بيت القصيد هو تحديد أقصر الطرق وأكثرها إنصافاً للوصول إلى طاولة المفاوضات".

وقال الرئيس التركي إن أنقرة مستعدة "للعب دور الوسيط أو تقديم تسهيلات بهدف إحياء المفاوضات (بين روسيا وأوكرانيا) على أساس المعايير التي وُضعت في إسطنبول".

وأشار أردوغان إلى أنه سيقيّم مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين نتائج الاجتماعات التي عقدها في مدينة لفيف الأوكرانية.

واستطرد: "العالم بأسره بدأ يشعر بالانعكاسات الإيجابية لاتفاقية إسطنبول التي مكنت من تصدير الحبوب الأوكرانية بشكل آمن عبر البحر الأسود إلى العالم".

وأضاف أردوغان أنه أبلغ زيلينسكي بأن تركيا ستقدم الدعم اللازم لإعادة إعمار أوكرانيا.

كما أعرب عن قلق بلاده إزاء الاشتباكات المستمرة حول محطة زابوريجيا الأوكرانية للطاقة النووية، مبيناً أن أنقرة لا تريد حدوث كارثة تشيرنوبيل جديدة.

بدوره، أشاد الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، بجهود تركيا والرئيس رجب طيب أردوغان في التغلب على أزمة الحبوب العالمية.

وقال زيلينسكي: "تركيا وأردوغان شخصياً لعبا دوراً رائداً في شحن الحبوب، وهذا ما ساعد في التغلب على أزمة الغذاء العالمية".

وتابع: "لكي تبدأ محادثات السلام يجب على روسيا أولاً مغادرة الأراضي التي احتلتها".

وعلى صعيد آخر، دعا غوتيريش جميع الأطراف إلى ضمان نجاح اتفاق صادرات الحبوب من أوكرانيا "بروح التسوية".

وأشار إلى أن الحرب الروسية ضد أوكرانيا "تسببت بموت ودمار هائل ونزوح وانتهاكات مأساوية لحقوق الإنسان".

وحضر اللقاء من الجانب التركي وزير الخارجية مولود جاوش أوغلو ورئيس جهاز الاستخبارات خاقان فيدان والمتحدث باسم الرئاسة إبراهيم قالن.

وقُبيل القمة الثلاثية، التقى الرئيس أردوغان نظيره الأوكراني في قصر بوتوتشكي.

وانتقل أردوغان براً من بولندا إلى لفيف الواقعة غربي أوكرانيا.

ويرافق أردوغان في الزيارة وزراء الخارجية مولود جاوش أوغلو والطاقة والموارد الطبيعية فاتح دونماز والدفاع خلوصي أقار والزراعة والغابات وحيد كيرشجي والتجارة محمد موش.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً