أردوغان: نسعى لدخول نادي العشر الكبار عبر مشاريعنا العملاقة (Murat Kula/AA)

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إن حكومته تسعى إلى جعل اقتصاد البلاد في مصاف العشر الأوائل على مستوى العالم.

جاء ذلك في كلمة السبت، خلال مشاركته عبر اتصال مرئي من إسطنبول، في افتتاح جسر "توهما" بولاية ملاطية، شرقي تركيا.

وأفاد أردوغان: "نتجه لتنفيذ مشاريع أضخم واستثمارات أكبر، في إطار مساعينا لجعل اقتصاد تركيا في مصاف العشر الأوائل".

وأشار إلى أنه في الوقت الذي ألحق فيه وباء كورونا أضراراً جسيمة بالكثير من الدول المتقدمة، نجحت تركيا في تقليل الخسائر بسبب الوباء إلى الحد الأدنى.

كما لفت إلى أن تركيا تعتبر واحدة من دولتين فقط في مجموعة العشرين، تشير التوقعات إلى أنها حققت نمواً إيجابياً في 2020.

وأوضح أنه بالرغم من جائحة كورونا، نجحت قطاعات تركية مختلفة مثل الإنتاج الصناعي، والزراعي، والصادرات في تحقيق أرقام قياسية، العام الماضي.

وأوضح أن بلاده تواصل تنفيذ مشاريع تنموية في جميع المجالات خلال الجائحة، وتفتتح عدداً منها بشكل شبه أسبوعي.

وأكد أن تركيا "تضع نصب عينيها اليوم مجال الفضاء، والتكنولوجيا المتطورة، والذكاء الصناعي، من أجل مستقبل أفضل للبلاد".

وقال إنه في الوقت الذي أغلقت فيه معظم البلدان أبواب المشافي في وجه مواطنيها في ظل جائحة كورونا، نجحت المشافي التركية في استقبال جميع المواطنين بفضل البنية التحتية القوية في قطاع الصحة.

وأشار إلى أن تركيا نجحت أيضاً في استمرار عملية التعليم للمدراس دون انقطاع عبر الإنترنت، من خلال البنية التحتية القوية في مجال الاتصالات والتكنولوجيا.

ولفت إلى أنه يمكن إسقاط هذه النماذج عن البنى التحتية المتطورة على القطاعات كافة، بدءاً من الصناعات الدفاعية وصولاً إلى الصادرات.

ووُضع حجر الأساس لجسر "توهما" عام 2018، ويبلغ طوله 517.5 متراً، وعرضه 16 متراً، وارتفاعه 21 متراً، ويقع فوق بحيرة سد "قره قايا" بين ولايتي ملاطيا وسيواس.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً