شدد أردوغان على ضرورة تخلي السويد وفنلندا عن دعم الإرهاب (AA)
تابعنا

بحث الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، والأمين العام لحلف شمال الأطلسي، ينس ستولتنبرغ، قضية انضمام السويد وفنلندا إلى الناتو، في اتصال هاتفي.

وذكر بيان دائرة الاتصال بالرئاسة التركية، الجمعة، أن أردوغان أكد خلال الاتصال أن مخاوف تركيا الأمنية فيما يتعلق بطلبات عضوية السويد وفنلندا تستند إلى أسس عادلة ومشروعة.

وشدد أردوغان على ضرورة تخلي السويد وفنلندا عن دعم الإرهاب، وأن يرفع البَلدان العقوبات المفروضة على تركيا، وأن يظهرا بشكل صريح وواضح استعدادهما لإبداء التضامن في إطار الحلف.

بدوره، أكد ستولتنبرغ ضرورة تلبية تطلعات تركيا التي وصفها بأنها "حليف مهم".

ومؤخرا قال أردوغان إن الدولتين لا تبديان موقفا صريحا ضد التنظيمات الإرهابية، في إشارة "PKK" وأذرعه ، وإنه لا يمكن لأنقرة أن توافق على انضمامهما في هذه المرحلة.

وبدأت مؤخرا في العاصمة أنقرة، المشاورات بشأن طلبات السويد وفنلندا للانضمام إلى الحلف العسكري، بمشاركة كبار الدبلوماسيين من الدول الثلاث.

تجدر الإشارة إلى أن انضمام بلد ما للحلف يتطلب موافقة بالإجماع من جميع الأعضاء في الناتو البالغ عددها 30 دولة.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً