كشف الرئيس التركي عن نظام دفاعي حديث للدبابات والمدرعات باسم "بولات". وقال إن بلاده تعتزم تصنيع أنظمة دفاع جوي، مؤكدا  أن الصناعات الدفاعية المحلية في تركيا ارتفعت من 20% إلى 65%، مشددا على أهمية الاستقلالية في إطار الصناعات العسكرية.

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان (AA)

أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن بلاده استطاعت رفع اعتمادها على الصناعات الدفاعية المحلية من 20% إلى 65% خلال السنوات الماضية. وقال إن تركيا تعتزم تصنيع أنظمة دفاع جوي محلية تحمل اسم Siper أي الدرع.

وقال الرئيس التركي، خلال حفل افتتاح مختبر تابع للمؤسسة التركية للبحوث العلمية والتكنولوجية (توبيتاك)، إن تركيا وفرت مبالغ ضخمة كانت تُدفع للدول الأجنبية في مجال الصناعات وتكنولوجيا المعلومات الدقيقة.

وأوضح أردوغان أن الهجمات التي تتعرض لها البلاد في السنوات الأخيرة، هي رد فعل على سياسة تركيا المستقلة، مؤكداً على ضرورة الوصول إلى استقلال كامل في الصناعات الدفاعية. وأشار إلى مواصلة البلاد مشاريعها في مجال الصناعات الدفاعية والطيران وتكنولوجيا الفضاء.

كما أوضح الرئيس التركي أن أكثر من 1000 شركة صغيرة ومتوسطة، ومؤسسة بحثية وجامعية، تشارك في إطار جامع للصناعات الوطنية الدفاعية والتقنية.

وحول الصناعات الدفاعية التركية، قال أردوغان إن شركات محلية طورت نظام دفاعي حديث للمدرعات والدبابات باسم "بولات". وأشار إلى إنتاج تركيا أسلحة كهرومغناطيسية، تعمل دون الحاجة إلى ذخائر، بالإضافة إلى أنظمة الدفاع الليزرية ذات الدقة العالية في إصابة الأهداف.

كما كشف الرئيس التركي عن منظومة "سيبر" الدفاعية الحديثة، طويلة المدى، التي أنتجتها شركات تركية، ومن المقرر تزويد الجيش التركي بها. وقال أردوغان "بدأنا دراسات من أجل إنتاج منظومة دفاع صاروخي جوي وطني بعيد المدى".

وأوضح الرئيس التركي بأن عملية غصن الزيتون، التي نفذها الجيش التركي شمال سوريا مطلع العام الجاري، كانت بمعدات وأسلحة تركية خالصة.

المصدر: TRT عربي