وزير دفاع أذربيجان: الحرب امتحان وتركيا جهَّزتنا لخوضه (AA)

قالت وزارة الدفاع الأذربيجانية الأحد إنّ مواقع قواتها في مدينة كلبجر بإقليم قره باغ تعرضت لإطلاق نار من الجيش الأرميني.

وأوضحت الوزارة في بيان أن مواقعها في قريتَي زيليك وإمام بيناسي تعرضت لإطلاق نار أرميني ظهر السبت وفجر الأحد.

وأضاف البيان أن إطلاق النار الأرميني لم يُخلِّف خسائر بصفوف الجيش الأذربيجاني.

وأشار إلى أن المواقع المستهدفة لا تزال تحت سيطرة الجيش الأذربيجاني.

في الأثناء قال وزير الدفاع الأذربيجاني ذاكر حسنوف إن الحرب عبارة عن امتحان وإن القوات المسلحة التركية هي من جهزت الجيش الأذربيجاني لخوض هذا الامتحان.

وأوضح حسنوف في مقابلة مع إحدى القنوات الأذربيجانية أنّ جيش بلاده خاض امتحانه ضد القوات الأرمينية في إقليم قره باغ بنجاح.

وأضاف أنّ الرئيس إلهام علييف أصدر أوامره بخصوص إعادة هيكلة الجيش الأذربيجاني بشكل يتطابق مع نموذج القوات المسلحة التركية.

وتابع: "ضباطنا يتلقون دورات تدريبية في تركيا ونقوم بمناورات عسكرية مشتركة مع الجيش التركي الذي يعد من أقوى جيوش العالم وهذا من حسن حظنا ونحن نستفيد من تجارب أشقائنا الأتراك".

وفي 27 سبتمبر/أيلول الماضي أطلق الجيش الأذربيجاني عملية لتحرير أراضيه المحتلة في إقليم قره باغ عقب هجوم شنه الجيش الأرميني على مناطق مدنية مأهولة.

وبعد معارك ضارية استمرت 44 يوماً أعلنت روسيا في 10 نوفمبر/تشرين الثاني 2020 توصُّل أذربيجان وأرمينيا إلى اتفاق لوقف إطلاق النار ينص على استعادة باكو السيطرة على أراضيها المحتلة منذ نحو 30 عاماً.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً