بريطانيا (AA)

قال رئيس الأركان البريطاني الفريق أول سير نك كارتر، إنه يجب الاستعداد للحرب مع روسيا، إثر التطورات الأخيرة في شرق أوروبا.

وأضاف كارتر في تصريحات لشبكة "BBC"، أنّ فكرة دفع اللاجئين إلى التدفق نحو حدود الاتحاد الأوروبي، هي واحدة من مخططات روسيا وألاعيبها لزعزعة الاستقرار في المنطقة.

وأشار إلى أنّ الأحداث الأخيرة على الحدود البيلاروسية والأوكرانية هي من النوع الذي تتبعه الحكومة الروسية منذ زمن طويل من أجل تشتيت الانتباه في المنطقة.

ورداً على سؤال إن كان التوتر الأخير سيؤدي إلى الحرب، أفاد كارتر: "لا أعلم، لكن برأيي يجب أن نكون على أهبة الاستعداد، والتأكد من قدراتنا الرادعة".

وفي تصريحات أخرى عبر قناة "سكاي نيوز"، أوضح كارتر أن روسيا باتت تشكل تهديداً أكبر في منطقة شرق أوروبا.

وأعرب عن أمله في أن لا تنشب حرب مع روسيا، مضيفاً أنه واثق من أن موسكو أيضاً لا تريد ذلك، إلا أنه يجب على حلف شمال الأطلسي "ناتو" الاستعداد من أجل حرب محتملة.

والاثنين، حاول طالبو لجوء عبور الحدود لدخول بولندا من بيلاروسيا، حيث يوجد حالياً نحو 4000 طالب لجوء على حدود البلدين، حسب وكالة الأنباء البولندية.

ويتهم الاتحاد الأوروبي الرئيس البيلاروسي ألكسندر لوكاشينكو، بتنسيق وصول موجة المهاجرين إلى الجانب الشرقي من التكتل، رداً على العقوبات الأوروبية التي فُرضت على بلاده بعد "القمع الوحشي" الذي مارسه نظامه بحق المعارضة.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً