بريطانيا قررت استدعاء السفير الفرنسي "للاحتجاج على تصرفات فرنسا" (Reuters)

قالت الحكومة البريطانية الخميس، إنها ستستدعي السفير الفرنسي في لندن للاحتجاج على تصرفات فرنسا في خلاف على المصايد السمكية بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

وقالت وزيرة الخارجية البريطانية ليز تراس: "وجهت وزيرة شؤون أوروبا ويندي مورتون باستدعاء السفير الفرنسي لدى بريطانيا لإجراء محادثات غداً لتفسير التهديدات المخيبة للآمال وغير المناسبة التي وُجهت إلى بريطانيا...".

وكانت فرنسا أصدرت قبل يومين قائمة بالعقوبات التي يمكن أن تدخل حيز التنفيذ اعتباراً من الثاني من نوفمبر/تشرين الثاني ما لم يُحرَز تقدم كافٍ في الخلاف المتعلق بالصيد مع بريطانيا بعد خروجها من الاتحاد الأوروبي، وقالت إنها تُعِدّ مجموعة ثانية من العقوبات قد تؤثّر في إمدادات الطاقة للمملكة المتحدة.

وقالت وزارتا الشؤون البحرية والأوروبية في بيان مشترك إن فرنسا باستطاعتها تكثيف عمليات التفتيش الحدودية والتفتيش الصحي على البضائع القادمة من بريطانيا خصوصاً، ومنع قوارب الصيد البريطانية من دخول موانٍ فرنسية معينة، وتشديد أعمال التفتيش على الشاحنات المتجهة إلى المملكة المتحدة والمغادرة منها.

وقال البيان: "تُعَدّ جولة ثانية من الإجراءات. لا تستبعد فرنسا إعادة النظر في إمداداتها من الكهرباء للمملكة المتحدة".

وصباح الخميس احتجزت فرنسا سفينة صيد بريطانية دخلت مياهها الإقليمية بلا ترخيص وأصدرت تحذيراً شفهياً لسفينة ثانية.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً