الاعتقال الإداري هو قرار حبس من دون محاكمة، تقرّه المخابرات الإسرائيلية، بالتنسيق مع القائد العسكري في الضفة الغربية المحتلة (Abbas Momani/AFP)

رفض 151 معتقلاً فلسطينياً في سجن إسرائيلي، الثلاثاء، تسلم وجبات الطعام، "كخطوة أولية" في مواجهة "سياسة الاعتقال الإداري".

وقال نادي الأسير الفلسطيني في بيان، إن 151 معتقلاً في سجن عوفر، غربي مدينة رام الله وسط الضفة الغربية المحتلة، رفضوا تسلم وجبات الطعام.

والاعتقال الإداري هو قرار حبس من دون محاكمة، تقرّه المخابرات الإسرائيلية، بالتنسيق مع القائد العسكري في الضفة الغربية المحتلة، لمدة بين شهر و6 أشهر، ويتم إقراره بزعم وجود "معلومات سرية أمنية" بحق المعتقل.

ولفت نادي الأسير إلى أن "الخطوة أولية للبدء بخطوات نضالية واسعة، قد تصل إلى الإضراب عن الطعام لمواجهة سياسة الاعتقال الإداريّ".

وتعتقل إسرائيل في سجونها نحو 5300 فلسطيني، بينهم 40 أسيرة و250 طفلاً، وقرابة 520 معتقلاً إدارياً، وفق بيانات فلسطينية رسمية.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً