كشفت إحصائيات جديدة أن أعداد التوائم في تركيا سجلت واحداً لكل 30 ولادة في البلاد (AA)

كشفت إحصائيات جديدة أن أعداد التوائم في تركيا سجلت واحداً لكل 30 ولادة في البلاد.

وأوضح إخصائي أمراض النساء والتوليد الدكتور فاروق بويرو أن هذه الزيادة ناجمة عن استخدام العلاجات والوسائل المساعدة على الإنجاب.

وقال الدكتور بويرو في بيان مكتوب لوكالة الأناضول الثلاثاء إن في أعداد المواليد التوأم في السنوات الأربعين الماضية زيادة واضحة، وذكر أن معدل المواليد التوائم في العالم زاد 2-3 مرات منذ الثمانينيات، وفقاً لبحث أُجري في أكثر من 100 دولة.

وأشار بويرو إلى أنه على الرغم من الانخفاض العام في معدل المواليد في تركيا، فإن حالات الحمل والولادات للتوائم ارتفعت بشكل ملحوظ.

وحسب بيانات لهيئة الإحصاء التركي فقد بلغ عدد الولادات الحية مليوناً و183 ألفاً عام 2019، من بينها أكثر من 3% كانت عبارة عن توأم، أي ما نسبته نحو توأم لكل 30 ولادة.

وأرجع الإخصائي التركي ارتفاع أعداد التوائم في البلاد إلى زيادة استخدام وسائل المساعدة على الإنجاب وزيادة عدد النساء اللاتي يلدن في سن كبيرة.

يذكر أن دراسة بحثية حديثة كشفت أن أعداد التوائم في العالم أصبحت أكثر من أي وقت مضى بعد أن بلغت واحداً من كل 40 طفلاً.

وقال باحثون في ورقة بحثية نُشرت في دورية "هيومان ريبرودكشن" العلمية مطلع شهر مارس/آذار الجاري، إن أكثر من 1.6 مليون توأم يُولَدون كل عام.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً