أقار: نقصف مواقع الإرهابيين فقط ولا نستهدف المدنيين/ صورة: AA (AA)
تابعنا

قال وزير الدفاع التركي خلوصي أقار، إن القوات المسلحة التركية تبذل جهداً كبيراً من أجل تحييد الإرهابيين على حدود تركيا الجنوبية.

جاء ذلك في كلمة له خلال مشاركته في اجتماع لحزب العدالة والتنمية في ولاية جناق قلعة غربي البلاد.

وقال أقار: "نبذل جهداً كبيراً من أجل تحييد الإرهابيين على حدودنا ونقصف مواقعهم فقط ولا نستهدف المدنيين".

وأضاف: "ندافع عن أنفسنا ونحارب الإرهاب دون انتهاك القوانين الدولية".

وأكد الوزير التركي أن بلاده لن تسمح بتشكيل ممر إرهابي على طول حدودها الجنوبية، مشيراً إلى أن القوات المسلحة التركية "تفعل حالياً ما يجب عليها فعله وستواصل فعل ذلك عندما يحين الوقت''.

وفي رسالة إلى بعض الدول الحليفة لتركيا التي تدعم التنظيمات الإرهابية في المنطقة، قال أقار: "أوقفوا دعمكم للإرهابيين، فيما الجيش التركي هو حليفكم، القوة التي يمكنها التعاون معكم هي دولة الجمهورية التركية".

في سياق آخر، تطرق أقار إلى العلاقات مع اليونان، معرباً عن جاهزية أنقرة للحوار مع أثينا والجلوس إلى طاولة المفاوضات.

وانتقد أقار بعض التصريحات الصادرة عن الجانب اليوناني، وقال: "في اليونان سياسيون يحاولون تصعيد الوضع لكسب أصوات انتخابية، وقبولنا بالحوار مع اليونان ليس ضعفاً منا لكننا سنحافظ على حقوقنا".

وأكد: "نتعامل بصبر كبير مع اليونان ونحاول أن تكون علاقاتنا سليمة وقوية معها".

والخميس، كشف أقار عن أن واشنطن طلبت إعادة دراسة العملية العسكرية المحتملة ضد الإرهاب شمالي سوريا، وأن أنقرة طلبت في المقابل الوفاء بالتعهدات المقدمة لها.

وقال أقار في تصريحات صحفية إن الجيش التركي يواصل بكل حزم وتصميم كفاحه ضد الإرهاب بهدف ضمان أمن شعبه وحدود بلاده في إطار المادة 51 من ميثاق الأمم المتحدة، الذي ينص على الحق المشروع في الدفاع عن النفس، وبما يتوافق مع احترام وحدة تراب وسيادة جيرانها.

وأشار أقار إلى أن تنظيم "PKK/YPG" الإرهابي زاد استفزازاته وهجماته بهدف زعزعة السلام والاستقرار شمالي سوريا.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً