بابا الفاتيكان يصف البحر المتوسط بأنه أصبح "أكبر مقبرة في أوروبا" (Andrew Medichini/AP)

قال البابا فرنسيس الأحد، خلال إحيائه ذكرى مهاجرين لقوا مصرعهم في أثناء محاولتهم الوصول إلى أوروبا عام 2015، إن البحر المتوسط تحول إلى "أكبر مقبرة في أوروبا".

وخلال فعالية أقيمت في صقلية لإحياء ذكرى 500 مهاجر لقوا مصرعهم في أثناء محاولة عبورهم البحر من ليبيا إلى إيطاليا، في أبريل/نيسان 2015، قال البابا: "أتمنى أن يشكل هذا الرمز للعديد من مآسي البحر المتوسط تحدياً مستمراً لضمير الجميع بما يعزز نمو إنسانية أكثر دعماً يمكنها كسر جدار اللامبالاة".

وأضاف: "لنفكر في الأمر، لقد بات البحر المتوسط أكبر مقبرة في أوروبا".

وعلى أمل حياة أفضل في أوروبا يبحر آلاف الأشخاص من شمال إفريقيا سنوياً عبر المتوسط في رحلات محفوفة بالمخاطر، وغالباً في قوارب مكتظة ومتهالكة يديرها مهربون.

ووصل أكثر من 12 قارباً إلى جزيرة لامبيدوزا الإيطالية الصغيرة (جنوب صقلية) السبت، وفقاً لوكالة أنباء أنسا، مع احتجاز أكثر من 1200 مهاجر في مرافق الطوارئ هناك.

ولقي أكثر من 500 شخص مصرعهم في أثناء العبور إلى إيطاليا ومالطا بين يناير/كانون الثاني ومنتصف مايو/أيار من هذا العام، وفقاً لمنظمة الهجرة الدولية.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً