رئيس دائرة الاتصال بالرئاسة التركية فخر الدين ألطون قال إن الموقع الألماني نشر أخباراً كاذبة (AA)

أفاد رئيس دائرة الاتصال في الرئاسة التركية فخر الدين ألطون الثلاثاء أن موقع "دويتشه فيله" الألماني يسمّم العلاقات بين البلدين، بنشره أخباراً ملفقة عن تركيا.

جاء ذلك في تغريدة حول خبر نشره "دويتشه فيله" باللغة التركية ادعى فيه أن وزير الخارجية التركي مولود جاوش أوغلو لم يقبل تعليمات الرئيس رجب طيب أردوغان حول إعلان السفراء العشرة أشخاصاً غير مرغوب فيهم.

وزعم الموقع أن جاوش أوغلو قال لأردوغان: "إذا جرى إعلان السفراء أشخاصاً غير مرغوب فيهم، فسوف يتعين عليَّ مغادرة الوزارة أيضاً"، وفق زعم "دويتشه فيله".

وقال ألطون: "لم يلفق (دويتشه فيله) فقط أخباراً كاذبة، بل أيضاً يسمم العلاقات بين تركيا وألمانيا".

وتابع مخاطباً القائمين على الموقع: "مع ذلك تصرون على هذا الكذب، لو كان هدفكم العمل الصحفي لكنتم تراجعتم عن هذا الخبر وقدمتم اعتذاراً".

والسبت أعلن الرئيس أردوغان أنه أوعز إلى وزير الخارجية لإعلان سفراء عشرة دول "أشخاصاً غير مرغوب فيهم بأسرع وقت"، على خلفية تدخُّلهم في الشؤون الداخلية التركية.

والسفراء هم ممثلو كل من الولايات المتحدة وألمانيا والدنمارك وفنلندا وفرنسا وهولندا والسويد وكندا والنرويج ونيوزيلندا.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً