طلبت ألمانيا بـ"تفسير سريع وكامل" لوفاة الرئيس المصري الراحل محمد مرسي، وقالت المتحدثة باسم وزارة خارجيتها "نشعر بالذهول لوفاة محمد مرسي، أول رئيس منتخب بحرية في مصر، ونعرب عن تعازينا لعائلته وأقاربه".

الطلب الألماني بتفسير وفاة مرسي يأتي بعد ساعات من اتهام صحيفة الإندبندنت البريطانية قوات الأمن المصرية بالتسبب في قتله
الطلب الألماني بتفسير وفاة مرسي يأتي بعد ساعات من اتهام صحيفة الإندبندنت البريطانية قوات الأمن المصرية بالتسبب في قتله (AP)

قالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الألمانية رينيير بريول، الأربعاء، إنها تطالب بـ"تفسير سريع وكامل" لوفاة الرئيس المصري الراحل محمد مرسي.

وأضافت بريول خلال مؤتمر صحفي في برلين، "يمكنني أن أقول إننا نشعر بالذهول لوفاة محمد مرسي، أول رئيس منتخب بحرية في مصر، ونعرب عن تعازينا لعائلته وأقاربه".

يأتي ذلك بعد ساعات من اتهام صحيفة الإندبندنت البريطانية، قوات الأمن المصرية بالتسبب في "قتل" مرسي بعدما تركته ملقى على الأرض لأكثر من 20 دقيقة، عندما فقد وعيه في قاعة المحكمة بالقاهرة.

وقالت الصحيفة نقلاً عمن أسمتهم زملاء لمرسي، إن الشرطة المصرية فشلت في تقديم المساعدات الأولية بالسرعة اللازمة عندما سقط مغشياً عليه، داخل قفص الاتهام في أثناء جلسة محاكمته، الإثنين.

وكان التليفزيون المصري أعلن، الإثنين، وفاة مرسي إثر تعرضه لنوبة إغماء في أثناء محاكمته، في قضية "التخابر مع حماس".

وكشف عبد المنعم عبد المقصود، محامي مرسي، الثلاثاء، عن دفن جثمانه في الخامسة صباحاً بالتوقيت المحلي (03:00 ت.غ)، بإحدى مقابر شرقي العاصمة القاهرة، بعد أقل من 24 ساعة على وفاته، بحضور أسرته ووجود أمني كثيف.

المصدر: TRT عربي - وكالات