مسلح يحتجز رهائن ويقتل أمه في ألمانيا والشرطة تتدخل / صورة: AA (AA)
تابعنا

أعلنت الشرطة الألمانية انتهاء واقعة احتجاز رهائن وسط مدينة دريسدن وإلقاء القبض على الجاني، بعد مقتل امرأة في عملية الاحتجاز.

وشنت الشرطة الألمانية -منذ صباح اليوم السبت- عملية وسط دريسدن في عميلة "اشتباه باحتجاز رهائن" وفق ما أعلنت الشرطة المحلية في بيان لها.

وذكرت وسائل إعلام -من بينها صحيفة "بيلد"- أن مسلحاً بمسدس لجأ إلى مركز التسوق "ألتماركت-غالاري" التجاري، بعد أن فتح النار في مبنى محطة إذاعية بالمدينة الواقعة في ساكسونيا.

وأضافت "بيلد" أن مطلق النار البالغ 40 عاماً قتل امرأة قبل أن يلجأ إلى المركز التجاري، من دون تحديد مكان القتيلة.

وقال البيان: "شرطة دريسدن تنفذ عملية وسط المدينة، والوضع يتعلق باشتباه في احتجاز رهائن"، موضحة أن المركز التجاري وسوق عيد الميلاد القريبين "مغلقان".

وكشفت الشرطة أنها كانت على تواصل مع محتجز الرهائن في مدينة دريسدن، كما أوضحت أنها عثرت على جثة امرأة بمبنى سكني بمنطقة بروهيلز التي تشهد الاحتجاز.

وفي السياق ذكرت وسائل إعلام ألمانية أن الشرطة عثرت على امرأة تبلغ من العمر 62 عاماً مقتولة داخل شقتها في دريسدن، لافتة إلى أن المشتبه بقتلها هو ابنها الذي يبلغ من العمر 40 عاماً.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً