تشترط الولايات المتحدة على السلطة الفلسطينية قطع رواتب الأسرى مقابل فتح القنصلية بالقدس - أرشيفية  (Mustafa Hassona/AA)
تابعنا

الإدارة الأمريكية تشترط على السلطة الفلسطينية مقابل فتح القنصلية في القدس أن تتوقف عن دفع رواتب الأسرى، وفق ما ذكرته صحيفة "إسرائيل اليوم" العبرية.

وتبنت الإدارة الأمريكية وجهة النظر الإسرائيلية، في ما يتعلق برواتب الأسرى، نقلاً عن مصدر فلسطيني مسؤول للصحيفة العبرية.

وقال المصدر إن السلطة "لا تنوي الاستجابة للشرط الأمريكي بربط فتح القنصلية بالتوقف عن دفع رواتب الأسرى"، مشدّداً على أن هاتين قضيتان منفصلتان.

ووصف المصدر ذلك الشرط بأنه "مؤسف ومستهجَن"، مؤكداً أنها قضية داخلية، لافتاً في الوقت نفسه إلى أن الحوار مع الإدارة الأمريكية مستمرّ رغم الأزمة الحالية.

وعام 1999 أقرت السلطة الفلسطينية قانوناً جديداً ينظّم أوضاع الأسرى المادية، وبموجب ذلك القانون الذي بدأ العمل به عام 2004، يحق لكلّ أسير في سجون الاحتلال أن يتلقّى راتباً شهرياً، ولا يمكن قطعه إلا بمبرّر قضائي.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً